كثرت في الفترة الماضية الأحداث المرتبطة بالعدو الإسرائيلي، رغم تفاوت أهميتها. اليوم، حان دور الجمال والأزياء، إذ أبدى مصمم الأزياء اللبناني العالمي زهير مراد أخيراً إعجابه بعارضة الأزياء بار بالي (1985 ــ الصورة) وهي ترتدي فستاناً أحمر من إحدى مجموعاته خلال حفل مجلة «ماكسيم» لاختيار أكثر 100 امرأة إثارة في العالم لسنة 2014، علماً بأنّ المجلة الأميركية موجّهة إلى الرجال.


تعليق مراد جاء على حسابه الرسمي على إنستاغرام، لكنّه أثار حفيظة الكثير من متابعيه على السوشال ميديا. لماذا؟ لأنّ العارضة المذكورة إسرائيلية، ولدت في روسيا ثم انتقلت إلى الأراضي المحتلة وهي في السابعة، وتربّت في تل أبيب.