سطع نجم المصّمم اللبناني شربل زوي (27 سنة) بعدما ارتدت له المغنية الأميركية جنيفر لوبيز «ليوتارد» أخضر استعراضياً في افتتاح المونديال في البرازيل في حزيران (يونيو) الماضي. كما ارتدت له المغنية الكولومبية شاكيرا تصميماً خمري اللون في اختتام الحدث الكروي. وكان شربل قد حاز جائزة «أفضل مصمّم صاعد» في ولاية فلوريدا العام الماضي.


قال شربل إنه تأثّر بستايل جدّته منذ حداثة سنه وحاول تقليدها في تصاميمه. لا بدّ من أن جدّة المصمم كانت امرأة فريدة. يتميّز زوي بالتصاميم الاستعراضية الضيّقة الملتصقة بالجسد مع إبراز المفاتن. تأتي معظم تصاميمه على شكل «ليوتارد» وفساتين طويلة أو قصيرة. كما يُكثر من تستخدام أحجار الشوارفسكي والخرز والبرق.
وكانت هيفا من أوليات النجمات اللواتي ارتدين تصاميمه. كذلك صمّم زوي أخيراً لنجمة البوب ريهانا فستانها الشفاف الشهير الذي حاكى فستان الـ «توب موديل» كايت موس عام 1993 من تصميم ليزا بروس. قدّم زوي مجموعته لربيع وصيف 2014 ضمن فعاليات Dubai Fashion Forward التي تضمّنت 30 تصميماً تُصلح للمناسبات والحفلات الكبيرة. جاءت معظم التصاميم على شكل فساتين طويلة ملتصقة بالجسم على شكل حوريات البحر Mermaids. وكانت التصاميم مكشوفة الصدر ومزخرفة بأحجار الشوارفسكي البرّاقة تليق بنجمات الاستعراض. يبدو أن أزياء زوي تحاكي ستايل المصمم الأميركي الشهير بوب ماكي Bob Mackie الملقّب بسلطان الباييت ومهراجا الشوارفسكي الذي اشتهر بالتصاميم الاستعراضية. وقد ارتدت له شير Cher وديانا روس وليزا مانيللي وتينا ترنر وغيرهنّ. ومن غير المعروف ما إذا كان زوي سيبقى في إطار التصاميم الاستعراضية أم أنه سيوجّه طاقته الإبداعية نحو الأزياء الراقية والملابس الجاهزة.

Fashionista الإعلاميات



ديما صادق حسناء بلدة الخيام الجنوبية، بدأت مسيرتها المهنية في جريدة «السفير» ثمّ عملت مذيعة نشرة الأخبار على otv واليوم تتربّع على شاشة lbci. تواكب الحدث وغالباً ما تقفز وسط الحدث. ظهرت أخيراً في النشرة المسائية ترتدي سترة سوداء طبع عليها حرف النون تضامناً مع مسيحييّ الموصل. كما نشرت على الفايسبوك صورة ترتدي فيها كوفية تضامناً مع غزة. تعشق ديما الموضة وتُعدّ بين قلة من الإعلاميات «الفاشينستا» Fashionista. يؤخذ عليها اهتمامها المفرَط بأناقتها وجمالها مع أنها تصرّ على أنّ اهتمامها الأوّل هو ثقافتها وأنّ ماكياجها وتصفيف شعرها لا يستغرقان منها سوى دقائق. وكانت ديما قد رفضت لقب «ملكة جمال الإعلاميات» كونها تعتبر نفسها من الإعلاميات وليست من الجميلات. ترتدي لأهمّ المصمّمين العالميين مثل ميسوني (أحد بيوت الموضة الإيطالية)، وموسكينو (إيطاليا)، واللبنانية ريم عكرا، وفيكتوريا بيكهام، إيف سان لوران...
تُحبّ الإعلامية التسوّق ومتابعة عروض الأزياء العالمية وتظهر أحياناً في بعض المناسبات الاجتماعية مرتدية فساتين تليق بالسجادة الحمراء. تنوّع ديما في اختيار أزيائها، فهي ليست أسيرة أيّ من إطلالاتها. تفضّل تسريحة الشعر المسدَل كما تميل نحو الماكياج الهادئ وإبراز العينين بكحل أسود لافت وأحمر شفاه ميناميلي.



خريف وشتاء تحت سقف نيكولا جبران



عندما نشر نيكولا جبران على صفحته على الفايسبوك قبل أيام صورة واحدة من مجموعته الجديدة (الصورة)، بدأ المتخصّصون في الموضة يحلّلون أفكاره التي عالجها بطريقة فنية. فالمصمم الذي تعاون مع عدد كبير من الفنانات على غرار سيرين عبد النور، وهيفا وهبي ومايا دياب، معروف بلمسته الغريبة، وتفرّده بخطّ لا يشبه زملاءه، أكان من ناحية الأقمشة التي يستعملها أو أسلوبه في تداخل الألوان. فقد أطلق جبران أعماله لخريف شتاء 2014-2015، وتميّزت المجموعة بأثوابها الطويلة والقصيرة الضيقة، وغلب عليها الأبيض والأسود، بالإضافة إلى البرتقالي والبيج والأحمر.


لطيفة «بحه بحه»



طرحت المغنية التونسية لطيفة كليب أغنيتها «بحه بحه» (كلمات وألحان محمد الجبالي وإخراج وليد ناصيف) على قناتها الخاصة على اليوتيوب. والعمل الفني الجديد هو ثالث كليب تطرحه لطيفة من ألبومها الأخير «أحلى حاجة فيا» الذي تولّت شركة «مزيكا» توزيع ما أنتجته لطيفة بنفسها.