يوم خَرج أو أُخرج راغب علامة (الصورة) من برنامج «أراب أيدول 3» (محبوب العرب ــ mbc)، علم الجميع أنّ هذا العمل التلفزيوني الذي يبحث عن المواهب الغنائية خسر ركناً هاماً (الأخبار 7/4/2014). منذ ذلك اليوم، لم تصدر عن الشبكة السعودية أو صاحب أغنية «قلبي عشقها» أي تصريحات سلبية تجاهه، بل كان الجانبان يلمّحان دائماً إلى أنّ هناك تعاوناً جديداً في مشاريع أخرى، من دون تحديد التوقيت. بقي الصمت سيّد الموقف، وانطلق برنامج «أراب أيدول 3» مع انضمام وائل كفوري إلى البرنامج بدلاً من علامة (الأخبار 8/9/2014)، لكن للأسف لم يستطع كفوري أن يعوّض غياب الـ«سوبر ستار».


مع اختتام «محبوب العرب» قبل أيام، بدأت mbc تضع الخطوط العريضة لبرنامج The X Factorالذي تطبخه على نار هادئة، كما قال علي جابر المدير العام لمجموعة mbc في حديث سابق (الأخبار 13/10/2014). غير أنّ بعض المصادر تكشف لـ«الأخبار» عن أنّ الشبكة السعودية ستبدأ تصوير الحلقات المسجّلة من The X Factor في العاشر من كانون الثاني (يناير) المقبل، أي المرحلة الأولى.
عندها، ستواجه اللجنة المشتركين الذين أتوا من مختلف الدول العربية. ومع بدء العدّ العكسي لانطلاق المشروع، هل اكتملت طبخة لجنة التحكيم؟ المصادر نفسها تقول لـ«الأخبار» إنّ mbc تتفاوض حالياً مع راغب علامة للانضمام إلى البرنامج، لكن لغاية الآن لم يوقّع الطرفان أيّ عقد رسمي، بل ينتظران تبلور الأمور. وتلفت أيضاً إلى أنّ القناة تسعى لأن تتضمّن اللجنة ثنائية مثيرة للجدل، فطُرح اسما إليسا وراغب معاً.
ومن المعروف أن الثنائي قادر على رفع نسبة مشاهدة العمل التلفزيوني الذي قد يبصر النور في شباط (فبراير) المقبل.

أكد مازن حايك بدء تصوير الحلقات المسجّلة منتصف الشهر المقبل


كما أنّهما لم يجمتعا سابقاً في أيّ مشروع تلفزيوني مشابه ونجحا في تقديم ديو «بتغيب بتروح» (كلمات إلياس ناصر، وألحان ايجه) في عام 2000. أغنية اعتبرت فاتحة خير على النجمة اللبنانية، ومهّدت لدخولها إلى عالم الفنّ.
كذلك، تقاسم راغب وإليسا لسنوات طويلة حفلات مهمّة، قبل أن يسود التوتر علاقتهما. فهل يرضى علامة بالعودة إلى mbc بعد خلافاته مع الإماراتية أحلام في «أراب أيدول 2»؟ وهل تخضع المحطة لشروط علامة التي يمكن وصفها بالـ«الكيدية»؟
هذه ليست المرّة الأولى التي تكون فيها إليسا في The X Factor إذ سبق أن شاركت في لجنة تحكيمه عندما عُرض قبل أكثر من سنتين على قناتي cbc المصرية وmtv اللبنانية، إلى جانب كارول سماحة، وحسين الجسمي، ووائل كفوري.
ليست إليسا وحدها الباقية في The X Factor، بل حسين الجسمي أيضاً. بحثت mbc عن فنان خليجي يملك شعبية كبيرة، فكان الحظ إلى جانب الجسمي الذي ترتفع أسهمه في مصر والدول العربية يوماً بعد يوم. في السياق نفسه، وبعدما قررت الشبكة السعودية التفاوض مع هذه الأسماء الثلاثة، هي تسعى اليوم إلى التشاور مع مغنية مصرية قد لا تكون من الصفّ الأوّل، لكن قادرة على لفت انتباه المشاهد المصري. أسلوب سبق أن اتبعته mbc في برنامج «أراب أيدول» منذ الموسم الأوّل، عندما استحضرت ثلاثة نجوم معروفين، إضافة إلى الموزّع المصري حسن الشافعي الذي لم يكن معروفاً سابقاً في الدول العربية.
وتتوقع المحطة أن يكون الموسم المنتظر من The X Factor مميّزاً، فيما تركّز على مشاركة بعض الأصوات اللافتة التي قد ترفع من شأن العمل بعدما قدّمت cbc منه موسماً واحداً كان مصيره الفشل.
وفي هذا الإطار، يفضّل المتحدّث الرسمي باسم mbc، مازن حايك عدم التعليق على أسماء لجنة التحكيم، كاشفاً أنّ المحطة سوف تبدأ تصوير حلقات البرنامج في منتصف الشهر المقبل. ويضيف في حديث إلى «الأخبار» إنّ «المسألة مسألة وقت فحسب، وستعلن mbc عن اللجنة في الوقت المحدّد»، مؤكّداً أنّها «لم توقّع أيّ عقد بعد مع أي فنان».
إذاً، قد يعود راغب علامة إلى الظهور عبر شاشة mbc في برنامج غنائي. فهل يوافق الفنان اللبناني على العرض الذي قدّمته له المحطة السعودية، في ظلّ شحّ الحفلات الغنائية في العالم العربي، أم يدير ظهره لها؟