بمجرّد أن تسمع صوته تعرف من هو. نجح نجم الغناء الأميركي آيكون (1973 ــ الصورة) في خلق بصمة خاصة به عبر الهيب هوب والـR&B، وسرعان ما احتلّ مكانةً خاصة لدى جمهور الشباب اللبناني. ويوم السبت، يعود الفنان السنغالي الأصل إلى بيروت مجدداً ليحيي حفلةً في «فوروم دو بيروت»، وسط توقعات بأن يفوق عدد الحاضرين الرقم الذي بلغه في الحفلتين السابقتين خلال العقد الأخير، متخطياً عتبة عشرين ألف شخص. معجبو المغني الذي اكتشف موهبتي الأميركية ليدي غاغا ومواطنها الرابر «تي باين»، على موعد مع سهرة «استثنائية» تضم أشهر أغنياته، إضافة إلى أخرى جديدة لم يسبق له تأديتها.


شهرة آيكون بدأت فعلياً من خلال أغنية Locked Up التي ضمّها ألبومه الأوّل Trouble عام 2004، ليطلق بعدها ألبوم Konvicted عام 2006، ويسير نحو العالمية. نال جوائز عديدة من بينها «جائزة الموسيقى العالمية» عن فئات أكثر فناني الـR&B مبيعاً، وأكثر المغنين الأفارقة مبيعاً، وأكثر فنان مبيعاً على الإنترنت، فضلاً عن جائزة مغني العام خلال «جوائز بيلبورد الموسيقية»... هنا، لا بد من الإشارة إلى أنّ الفنان والمنتج الأميركي رُشّح خمس مرّات لنيل جائزة «غرامي». «هيتات» آيكون كثيرة تنجز عادةً بالاشتراك مع فنانين آخرين معظمهم من عالم الراب. من أبرز هذه الإنجازات نذكر التعاون الذي جمعه بالرابر الأميركي الشهير «سنوب دوغ» في أغنية I Wanna Love You، وsmack That التي أدّاها إلى جانب الرابر الأميركي إمينم، وRight Now (Na Na Na)، من دون أن ننسى دويتو Hold my Hand الذي جمعه بملك البوب الراحل مايكل جاكسون. أضيفت الأغنية إلى ألبوم جاكسون «مايكل» الذي أطلق بعد وفاته في 2009، علماً أنّ الأغنية سجّلت قبل ذلك بعام. يستعد آيكون اليوم لإطلاق ألبومه الرابع «ستاديوم» (9 أغنيات) بعد تأجيله مراراً منذ 2010.
عربياً، قدّم آيكون عملاً مشتركاً مع الفنانة اللبنانية ميليسا عام 2009 حمل اسم «يلي ناسيني»، في الوقت الذي ننتظر فيه اليوم ظهور أغنية «الليالي العربية» التي جمعته بالنجم المصري تامر حسني، والرابر الأميركي بيتبول، وقد صوّرت أخيراً في ولاية ميامي على طريقة الفيديو كليب بإدارة المخرج الأميركي طارق فريتخ.




حفلة آيكون: 20:30 مساء السبت 22 حزيران (يونيو) ــ «فوروم دو بيروت» ــ للاستعلام: 584 584 /01ــ 501 222 /03.