◄ يهدي الروائي والسيناريست المغربي يوسف فاضل روايته إلى «شهداء معتقلات الإبادة في تازمامارت، أكدز، قلعة مكونة، سكورة، مولاي الشريف، الكوربيس، والكومبليس، ودار المقري، الأحياء منهم والأموات». في «طائر أزرق نادر يحلق معي» (الآداب) يأخذنا فاضل إلى السجون والمعتقلات، وسط أحداث تسيطر عليها أجواء الحاجة، والظلم والقمع، فزينة التي تعيش وضعاً عائلياً مفكّكاً ستتجه إلى التشرد في الحانات، فيما يواجه الطيار المسجون عزيز مصيراً مجهولاً.


◄ يتعمّق «اليمن تحالف القبيلة والإخوان _ أسرار محاولة اغتيال الرئيس علي عبد الله صالح» (الريس) في الجوانب المختلفة لمحاولة اغتيال الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في جامع دار الرئاسة عام2011. من خلال ثلاثة فصول، يشرح لنا المستشار الإعلامي للرئاسة اليمنية أحمد الصوفي تركيبة النسيج اليمني الحزبية والقبلية والإثنية، وتركيبة «الإخوان المسلمين» في اليمن، ويروي سيناريوهات متنوّعة لمحاولة الاغتيال هذه.

◄ تجمع تحليلات الأكاديمي عبد الرزاق بلعقروز في دراسته «المعرفة والارتياب _ المساءلة الارتيابية لقيمة المعرفة عند نيتشه وامتداداتها في الفكر الفلسفي المعاصر» (منتدى المعارف) الدّلالة الثنائية في مسألة «المفاهيم المُقارنة» من خلال رصد وتحليل الآلية التي جرى فيها الانتقال بمفاهيم نيتشه حول مشكلة قيمة المعرفة والحقيقة إلى فروع معرفية أخرى. وقد تعمّق بلعقروز في هذه الآلية من داخل الثقافة الغربية وأصولها من ناحية أولى، ثم البحث في المسوّغات التي أدّت بالفكر العربي المعاصر إلى الإعجاب بفلسفة «السائل الكبير» وتوظيف مفاهيمه بحثاً عن التحرُّر والالتحاق بدورة حضارية ونهضوية جديدة، وأحياناً المواجهة مع أفكاره باعتباره مسؤولاً عن المآلات العدمية التي تطبع الفكر الفلسفي المعاصر من ناحية ثانية.

◄ بعد «عود وعوّاد»، و«أشرعة بلا مراس»، و«راحات المسك»، و«نضال الحبر»، صدر الجزء الأول من «معاصر الحبر ـــ كلمات في نتاجات كبار منابر» (نلسن) لسليمان يوسف إبراهيم. يشتمل الكتاب على مجموعة من المقالات أنجزها الصحافي اللبناني حول بعض المؤلفات الأدبية والدواوين الشعرية، منها «مبارح... وبكرا...» لموسى زغيب، و «ملهمتي» لمحمد يونس مطر... وغيرها.

◄ انتقلت «حجر الصبر» (الساقي _ تعريب صالح الأشمر) للأفغاني عتيق رحيمي أخيراً إلى المكتبة العربية. هذه الرواية التي حازت «جائزة غونكور الفرنسية» (2008)، يحصر فيها رحيمي مأساة بلاده داخل غرفة ضيقة تسهر داخلها امرأة شابة على راحة زوجها الذي أصيب أثناء مشاركته في الحرب. هذا الزوج الغائب عن العالم، سرعان ما يتحوّل إلى حجر صبر زوجته، لكن الصلوات وأسماء الله الحسنى التي كانت تتلوها، ستنقلب إلى سيل من الكلمات اللاذعة المليئة بالرغبات الدفينة، لتبوح بأسرارها لزوجها متحدّية خوفها وخضوعها.