■ بعد تكريمها في بيروت على هامش «منتدى المرأة العربية والمستقبل»، من قبل تجمّع سيّدات الأعمال العراقيات في صالون «زوايا» الثقافي، تحلّ الفنانة اللبنانية جاهدة وهبة ضيفة على «معرض الدار البيضاء الدولي للكتاب» لتوقيع عملها «الأزرق والهدهد ـــــ عشق في الفايسبوك» في جناح «دار الساقي»، مساء الأحد 12 شباط (فبراير) الجاري. تجدر الإشارة إلى أنّ الدورة 18 من معرض كازبلانكا تنطلق غداً الجمعة بمشاركة 700 دار مغربيّة، وعربيّة، وأجنبيّة، تمثّل أكثر من 40 دولة. يستمرّ المعرض حتى 19 الجاري، وتتخلله لقاءات ثقافية وندوات أدبية. كما تحلّ السعوديّة ضيفة شرف على التظاهرة.


■ أكّد الناشرون المصريون أنّ الإقبال على «معرض القاهرة الدولي للكتاب»، الذي اختتم الاثنين الماضي، كان ضعيفاً هذا العام، وجاء مخيّباً للتوقعات. وبحسب موقع «اليوم السابع» المصري، فإنّ الأحداث الكرويّة الأخيرة في بور سعيد كانت السبب المباشر خلف تراجع الإقبال على المعرض، الذي شهد حماسة في صفوف القراء والمتابعين في بدايته.

■ لا تزال مقتنيات الممثلة الراحلة إليزابيث تايلور (1932 ـــ 2011) تحقّق أرقاماً عالية في دور المزاد حول العالم، إذ بيعت أوّل من أمس، الثلاثاء، ثلاث من لوحاتها مقابل 22 مليون دولار في «دار كريستيز». ومن اللوحات التي بيعت، عمل لفان غوغ، كان معلّقاً في غرفة جلوس «كليوباترا»، داخل منزلها في كاليفورنيا، وبلغ ثمنها 16 مليون دولار.

■ عن ثمانين عاماً، توفي الشاعر العراقي الكاهن يوسف سعيد في أحد مشافي مدينة استوكهولم (السويد)، صباح أول من أمس، الثلاثاء. يعدّ ابن الموصل واحداً من أبرز شعراء الحداثة، إذ كان من جماعة شعراء كركوك التي تركت تأثيراً كبيراً على القصيدة العراقيّة والعربيّة. نشر في مجلّة «شعر» في بيروت الستينيات، وغادر من بيروت إلى السويد، حيث بقي حتى الآن. ترك إرثاً شعرياً غنياً ومتنوّعاً، منه «الموت واللغة»، و«يأتي صاحب الزمان».

■ بعد انتشار خبر شرائها للوحة سيزان بربع مليون دولار، تستضيف قطر ابتداءً من اليوم معرضاً لأشهر تشكيلي في عالم الفنون المعاصر، الياباني تاكاشي موراكامي. بعدما عرض الفنان/ النجم في أكبر متاحف العالم، وحطّ رحاله العام الماضي في قصر «فرساي» الفرنسي، ها هو يصل إلى «قاعة الرواق» في الدوحة للمشاركة في فعاليات «قطر اليابان 2012». يحمل المعرض عنوان «الذات» EGO، ويضم لوحات تتبع أسلوب موراكامي وبصمته الخاصّة. هذا هو العرض الأول للفنان الياباني الشهير في بلد عربي وسيستمر حتى 24 حزيران (يونيو) المقبل.

■ افتتحت ريما جبور معرضها «بورتريهات وحكايات» مساء أمس في صالة «جانين ربيز» (الروشة/ بيروت)، ويستمرّ حتى 29 الجاري. عرضت جبور أعمالها بين فرنسا وإيطاليا والولايات المتحدة، ودرست الرسم في النروج. التشكيلية القادمة من خلفيّة دراسة الفلسفة، ترسم أشخاصاً عاديين، لكنّها تخرج ببورتريهات كتلك التي كانت ترسم للعائلات المالكة. للاستعلام: 01/868290

■ «حاكموا تركي الحمد». يبدو أنّ لائحة «المطلوبين» تتوسّع في السعودية؟ بعد تغريدات حمزة كاشغري الذي عدت مسيئة للرسول محمد، دافع الروائي تركي الحمد عنه. وها هي الدعوات تعلو في الموقع الاجتماعي مطالبةً برفع دعاوى قضائية على الكاتب السعودي واتهامه بالزندقة.