في حمايةِ الموتِ: كل شيءٍ حسنٌ وجميل.

الجميعُ أقفلوا أبوابهم على خوفهم وأخلدوا إلى ما يشبه النوم.
حتى اللصوص، والبغايا، والكهنةُ الذين لا تنامُ أعينهم عن مطاردةِ الذنوب والخطايا وهفواتِ العاشقين،
خلعوا أسلحتهم، وأقنعتهم، ودروعَ قداستهم، وأخلدوا إلى النوم.

..
لا دَعْسَةٌ تُعَكِّرُ صفاء الصمت.
لا علامةُ حياةٍ تُفْسِدُ كمالَ العدم.
ولا صوت؟... أبداً، لا صوت.
وحده الموتُ يَتَجوّلُ في الهواء،
والخوفُ يحرسُ أحلامَ الجميع،
والسلامُ يعمُّ العالم.
19/2/2015