مهرجانات الصيف انتهت، لكنّ «مدرج الذوق» سيستقبل مجدداً عشاق الموسيقى مساء غد في حفلة يقدّمها الثنائي الأوسترالي Dead Can Dance في إطار جولتهما العالمية الترويجية لألبومهما الجديد بعد مرور 16 عاماً على آخر ألبوم لهما. بدأ كلّ شيء في مطعم لبناني في ملبورن قبل 32 عاماً. يومها، كانت ليسا جيرارد وبراندن بيري يعملان في جلي الصحون ويحلمان في جمع المال والذهاب الى لندن بحثاً عن مكانة لهما في عالم الموسيقى. حلم حققه فعلاً الفنانان ذوَا الأصول الإنكليزية والإيرلندية عام 1982.


كانت البداية صعبة، وتطلب الأمر عاماً كاملاً ليتمكن الثنائي من توقيع عقد مع شركة إنتاج لندنية مهمة. وكان عليهما انتظار منتصف التسعينيات حتى بدء توزيع ألبوماتهما في الولايات المتحدة، بعد توقيع شركة إنتاجهما 4AD اتفاقاً مع «وورنر». لكن مسيرتهما لم تكن ثابتة خلال العقود الثلاثة الخالية. انفصل الثنائي عام 1998، عندما عادت جيرارد الى أوستراليا وانتقل بيري الى إيرلندا. ثم اجتمعا مجدداً عام 2005 من أجل جولة عالمية. 16 سنة فصلت بين Spiritchaser (1996) وAnastasis (2011) اللذين يجولان العالم حالياً من أجل الترويج له.
في ما يتعلّق بأسلوب الثنائي، لا يمكن وضعه في خانة محددة. إنّها موسيقى تأثرت بأنماط وثقافات مختلفة، وخصوصاً أنّ المنطقة التي ترعرعت فيها جيرارد في ملبورن تحتضن جاليات تركية ويونانية وعربية وإيطالية. كان لذلك أثر واضح على الاتجاه الذي اتخذته في موسيقاها لاحقاً. وإن أردنا تصنيف أسلوبهما، فنقول إنه مزيج متأثر بحقبة الـ«بانك»، والروك القوطي في الألبومات الثلاثة الأولى التي أصدراها. أما في أعمالهما التالية، فقد استقيا من مختلف أنماط الموسيقى العالمية القديمة مع أسلوب خاص في الغناء تميّزت به جيرارد، ومال الى الروحانية والأسلوب الداكن، ممزوجاً بالموسيقى الشرقية والسلتية والبلقانية والأفريقية والغريغورية. خاض Dead Can Dance أيضاً تجربة تلفزيونية وسينمائية. موسيقى فيلم Unfaithful تعتمد على أغنيتين من ألبوم Spiritchaser. كما أن مشاركة جيرارد لهانس زيمر في تأليف موسيقى «غلادييتور» (2000) جعلها تفوز مناصفة مع زيمر بجائزة «غولدن غلوب» لأفضل موسيقى فيلم أصلية.
من تكساس، ينتقل الثنائي مباشرة الى بيروت استمكالاً لهذه الجولة التي ستأخذهما بعدئذٍ الى تركيا واليونان. وفي حين جاء بعض النقد سلبياً إزاء عودة الثنائي الى المسرح بعد غياب طويل، ننتظر رؤيتهما غداً مباشرة لنحكم بأنفسنا!




Dead Can Dance: 8:30 مساء غد الأحد ــ «مدرج الذوق» (ذوق مكايل ــ شمالي بيروت) ــ للاستعلام: 09/212212