◄ أعلن راغب علامة على صفحته الخاصة على تويتر عن احتمال انضمام نانسي عجرم إلى لجنة تحكيم برنامج «أراب آيدول» في موسمه الثاني. إذ غرّد الفنان اللبناني: «سلام للحبايب. قالت لي العصفورة انه في احتمال أن تنضم نانسي عجرم إلينا في لجنة تحكيم «أراب آيدول 2». هذا خبر جميل بالنسبة إليّ ولكم أكيد ان شاء الله».


◄ سمحت السلطات الايرانية مجدداً أمس بالدخول الى خدمة غوغل للبريد الالكتروني وفق ما ذكرت وكالة الانباء الايرانية «مهر». وقال محمد رضا ميري المسؤول في وزارة الاتصالات إنّ توقف خدمة «جيميل» لم يكن مقصوداً، فالسلطات كانت «تريد فقط تشديد القيود المفروضة للدخول الى موقع يوتيوب بعد بث مقاطع من فيلم مسيء للاسلام عليه». وأضاف: «للأسف، لا نملك حتى الآن تقنية الفصل بين الخدمتين. نريد حجب يوتيوب لكن «جيميل» توقف أيضاً، وهذا الأمر لم يكن مقصوداً».
وتابع المسؤول نفسه: «لا نريد اطلاقاً أن يكون يوتيوب متاحاً. لذلك، تسعى وزارة الاتصالات الى إيجاد حلّ تقني لتسوية هذه المشكلة». وتعمل ايران على اطلاق انترنت وطنية تقول إنّها ستكون نظيفة من أي محتوى غير اسلامي.

◄ تعود ليدي غاغا للعمل مع النجم المخضرم طوني بينيت. إذ اختارت المغنية الأميركية هذه المرة التعاون معه في إعداد ألبوم جاز. وكانت نجمة البوب قد تعاونت مع بينيت سابقاً في أغنية مشتركة ضمن ألبوم «دويت» الذي أطلقه المغني العام الماضي. وذكرت صحيفة «رولينغ ستون» أنّ غاغا ترغب في إعداد ألبوم كامل مع بينيت البالغ 86 عاماً. وقال بينيت: «اتصلت بي ليدي غاغا من نيوزيلندا وقالت أريد إعداد ألبوم جاز معك، وأنا قلت: لك ذلك». وأشار إلى أنه يُتوقع بدء العمل على الألبوم قريباً.

◄ لا تنفك النجمة الأميركية ليندساي لوهان تواجه مشكلة بعد أخرى، وآخرها تعرّضها للضرب على يد شاب كانت دعته إلى غرفتها في أحد فنادق نيويورك. ونقلت شبكة «إن. بي. سي» الأميركية عن مصادر أمنية قولها إن لوهان أبلغت الشرطة بأنّها تشاجرت مع شاب دعته إلى غرفتها في الفندق في منهاتن بعد لقائه في أحد النوادي لأنه التقط صوراً لها على هاتفه الخلوي. وتعرّفت الشرطة إلى الرجل الذي يدعى كريستيان لابيلا من كاليفورنيا. وقالت لوهان إنه رماها في البداية على السرير، وخرج من الغرفة قبل أن يعود ليهاجمها من جديد ويحاول خنقها قبل أن يرميها أرضاً ويضربها. وقد صودف وجود أحد أصدقاء لوهان معها، فدفع لابيلا عنها واتصل بالشرطة. لكن الشاب حاول الفرار إلا أنه لم يتمكن من ذلك. وعلم موقع «تي. إم. زي» أنّ التهم أسقطت عن لابيلا، ولن يحاكم.