■ أهدى مرسيل خليفة عمله الموسيقي «الكمان والأوركسترا» إلى الشعب المصري الثائر. وكان الموسيقي اللبناني قد أحيا حفلةً في العاصمة القطرية الدوحة، مساء أول من أمس، برفقة «الأوركسترا الفلهرمونية القطريّة». وفي حوار مع موقع «الجزيرة. نت» أبدى غبطته من تحرّك الشباب المصري لانتزاع حريته وكرامته، وقال: «ما يحدث اليوم يهزّنا جميعاً، ويسكننا، ويعطينا أملاً بدا لوهلة أنّه بعيد وصعب».


■ في بيان موجّه إلى القوات المسلحة، دعا مثقفون مصريون الجيش المصري إلى مساندة «ثورة الشعب»، و«تمكين الإرادة الشعبية» من الوصول بمطلب التغيير الدستوري الشامل إلى بر الأمان. وجاء في البيان أنّ «شرعية النظام سقطت بهذا الرفض الشعبي الجارف، وكلنا أمل أن تحرس قواتنا المسلحة ثورة الشعب، لا أن تسهم في تثبيت أركان النظام الذي قتل الفقراء، مرة بإفقارهم، ومرة بتوجيه رصاصه إلى صدورهم». وكانت وكالات الأنباء العالمية قد تناقلت أمس صوراً لعناصر من الجيش المصري محمولين على أكفّ المتظاهرين.

■ وجّهت مجموعة مثقّفين سورييّن تحية إلى الشعوب التي اهتدت إلى طريق الحريّة. وحيّا المثقفون السوريون في بيانهم الشعب التونسي وثورته، و«انتفاضة شعب مصر ومقاومته لنظام قامع فاسد وتابع». وأشار الموقّعون إلى أنّهم يشاركون «شعوبنا كلها، وشعبنا السوري منها، التطلّع إلى أفق من العدل والحرية والمساواة والكرامة للجميع». وحمل البيان التواقيع الآتية: إبراهيم العلوش، أسامة محمد، أسامة القاضي، بدرخان علي، برهان غليون، بسام القوتلي، بكر صدقي، حازم العظمة، خالد حاج بكري، رفيق شامي، راتب شعبو، رزان زيتونة، رضوان زيادة، رولا الركبي، رياض شعار، سمر يزبك، عارف دليلة، عارف جابو، عبد الباسط سيدا، عبد الرحمن الحاج، علي فرزات، علي كنعان، عمر أميرالاي، عمر كوش، فاروق مردم بك، فارس البحرة، فايز سارة، فرج بيرقدار، فرزند عمر، ماجد رشيد العويد، محمد الحاج صالح، منذر حلوم، منذر مصري، ميشيل كيلو، منهل السراج، نجيب الغضبان، نجيب جورج عوض، ياسين الحاج صالح، ياسين السويحة.

■ «ما تقوم يا سيّد درويش وتشوف أحفادك يغنوّا بلادي بلادي». بهذه الكلمات ناشد الفنان السوري سميح شقير طيف الفنان المصري الراحل، في أغنية أطلقها أول من أمس تحية إلى الشعب المصري. ويقول شقير في أغنيته التي انتشرت على «يوتيوب»: «مصر يمّا يا بهيّة/ وبهيّة نزلت ع الشارع/ نزلت بعد سكاتها سنين/ من القهر والمواجع...».

■ بعد غيابها الطويل عن الساحة العامّة بسبب حالتها الصحيّة الصعبة، أعلنت الفنانة المصريّة شيريهان في مداخلة مع قناة «الجزيرة»، تضامنها مع الشعب المصري. وقالت: «سندفع دماً لنصل إلى الحلم، هو حلم كل شباب مصر (...) حان الوقت لنقول كفاية». وأعربت عن سعادتها لأنّها استطاعت مكافحة المرض لتعيش هذه اللحظة، وتشهد «إشراقة الشعب المصري».