قريباً تصدر الدولة اللبنانية طوابع بريدية تحمل صور فيروز، ووديع الصافي، وصباح. وإن كان النجوم الثلاثة قد طبعوا الحياة الفنية اللبنانية، والعربية بأغانيهم في العقود الماضية، فها هم يعودون مجدداً إلى الساحة بأعمال جديدة.

فبعد شريط «إيه في أمل» لفيروز الذي طرح العام الماضي، سجّل وديع الصافي أخيراً أغنيتَين هما «يا أهل مصر بحبكم»، و«رح عيد الزمن» من إنتاج «أربايكا ميوزيك»، ويُتوقع أن يبدأ بثهما قريباً جداً.

أما المخرج فادي حداد، الذي صُوَّر العملان تحت إشرافه، فيقول بتأثر بالغ «دمعت عيناي قبل أن أطلق الضوء الأخضر للتصوير، لأني أقف في حضرة أحد رموز الفن اللبناني والعربي ومدرسة فنيّة قائمة بذاتها. وأظن أن الحظ حالفني بقوّة، عند ترشيحي لتصوير أغنيتين لهذا العملاق». ويكشف حدّاد أن «الاستعدادات استمرت شهراً، ثم حضرنا الديكور والغرافيكس، وحرصنا على تأمين كل ما يلزم للكليبات حتى يتمكن وديع الصافي من تصويرهما من دون أن يجهد نفسه». ويضيف حدّاد: «في الكليب الأول يتوجه الصافي إلى الشعب المصري، وفي الثاني يعود إلى الأصالة وزمن الغناء الجميل الذي عوّدنا إيّاه». كذلك سبق لصاحب «عندك بحرية» أن سجّل أغنية «الأمانة» مع عاصي الحلاني، وصُوّرت تحت إدارة المخرج عادل سرحان، و«يا بنتي قلبي عليكي» وحُوّلت إلى فيديو كليب مع جاد شويري.
من جهتها، سجّلت «الشحرورة» أغنيتين فقط رغم أنها تحتفظ في أدراجها بأعمال عدّة لكبار الفنانين أمثال الراحل زكي ناصيف، فقد تعاملت مجدداً مع رفيق الدرب الفني إيلي شويري في أغنية «بدي رضاك»، إضافةً إلى أغنية «قد ما فيك انبسط بعمرك» من كلمات ميشال جحا وألحان جوزيف جحا وتوزيع جورج مرعب. ويكشف الشاعر جحا أنّه كتب أغنيتين لصباح منذ عشر سنوات، هما «دهب يا حبيبي» التي غنّاها ملحم بركات، و«انبسط بعمرك» وهذه الأغنية «ظلت عندي كل هذه السنوات، وعندما التقيتها خلال تكريمها الأخير، ذكّرتها بها، فأعجبتها، وقررت تسجيلها». ويعرب جحا عن سعادته بعودة الصافي إلى الساحة الفنيّة «لأن وديع، وصباح، وفيروز، ونجاح سلام، وسعاد محمّد، رعيل لن يتكرّر».