في الأسبوعين الأخيرين، انهمكت ريما كركي في تقديم وإعداد أكثر من برنامج على شاشة «المستقبل». اختتمت الموسم من برنامج «أنا وايّاك»، حيث استضافت المشاهير مع أزواجهم. ثم قدمت حلقة وحيدة من برنامج «نغم من حياتي» استضافت فيها مارسيل غانم في أول ظهور لها على شاشة lbc. وها هي تبدأ هذا المساء تقديم أولى حلقات برنامجها الجديد «بدون زعل» على شاشة «المستقبل»، علما بأنّها تتقاسم إعداده مع المنتجة برناديت عبدو.


تبدو المذيعة اللبنانية حريصة على حفظ حق فريق العمل فـ «نحن فريق موحّد، نتوزع المهمات بيننا». ويتألف الفريق من ردينة الأتات، ووفاء شدياق، وليا وصّاف، ونسرين برغل، وإيناس المصري، وفرديريك عبد الساتر وريتا فتى، ويتولى الإخراج هادي أبي وردة.
هنا، تبتعد كركي عن المطوّلات التي نراها في الكثير من البرامج، وتلجأ إلى الإيقاع السريع وتحاور بانفتاح في مختلف المواضيع، مما يعطي الضيوف فرصة مناقشة مواضيع الحلقة بحريّة من دون ضوابط ولا قيود حتى لو وجّهوا انتقادات أو صفّوا حسابات مع بعض من هم في الوسط الفني، فـ «أكبر مشكلة يمكن حلّها بدون زعل»، وهي العبارة التي تختتم بها كركي حلقات برنامجها أسبوعيّاً.
للمرّة الثانية، تشعر ريما كركي بأنّ البرنامج الذي تقدّمه جزء منها، تقول: «في برنامج «بدون زعل» الذي سيستمرّ حتى بداية شهر رمضان، نسعى إلى تقديم أفكار جديدة ومحليّة، ونناقش مختلف المواضيع، ويصوّت الضيوف الأربعة لمَن كان الأفضل بينهم في النقاش في نهاية كل حلقة». توافق كركي على أنه ما من جديد بالمطلق على الشاشة الصغيرة، «لكننا نبحث عن التجدد في الأسلوب، والابتعاد عن النقاشات المفتوحة التي يهرب منها المشاهد، لأننا في عصر السرعة».
تتحدث ريما بحماسة عن البرنامج الجديد، تشرح: «في كل حلقة، افتتاحيّة وثلاثة مواضيع رئيسيّة وريبورتاجات وتعليق عليها من أربعة ضيوف من أهل الفن والثقافة والإعلام والسياسة...». تتمنى أن تحظى الحلقات بالنجاح، علماً أنها ترى أن في تلفزيون «المستقبل» «أفكاراً وبرامج جيّدة، لكن علينا التسويق لها على نحو أفضل».
تختصر الحديث عن إصرارها وتخطيطها للفوز ببرامج «المستقبل»، بالقول: «عندما يهجم الشخص بكلّ أسلحته، فلا بد من أن يظهر في المعركة، لكنني لم آخذ حقي، وفرصتي الذهبية أنتظرها من «المستقبل» أو من غيرها». ولعل حضورها الجيد على الشاشة، هو ما لفت المنتجة رولا سعد إليها. هكذا، اختارتها لتقديم «نغم من حياتي» على lbc في حلقة الإعلامي مارسيل غانم، غير أن إدارة «المستقبل» لم تشأ أن تظهر كركي في أكثر من حلقة واحدة. ورغم أن كركي ترى أنها حصدت حقها متأخرة، تثني على انفتاح إدارة «المستقبل» التي أتاحت لها «الظهور على شاشة زميلة».
تؤمن كركي بأن ثمة بعض الأشخاص في المحطة الزرقاء يستحقون فرصة، لكنها لم تكن يوماً من الأشخاص الذين ينتظرون أن تقدم إليهم الفرصة، بل تسعى إليها بإصرار، موضحة أنّه «في كل سنة، لديّ ثلاث أفكار أقدمها إلى الإدارة، منها ما يجد قبولاً، ومنها ما يبصر النور على الشاشة مع أشخاص آخرين»، تستدرك: «لعله توارد الأفكار أحياناً».
يذكر أخيراً أنّ ضيوف الحلقة الأولى من برنامج «بدون زعل» هم الفنان هادي شرارة، والوزير السابق إيلي ماروني، والممثلة ريتا برصونا، والشاعرة سهام الشعشاع.

الثلاثاء 22:00 على «المستقبل»