كيت وويليام... والطقس غريمهما

  • 0
  • ض
  • ض
12 عاما على الغياب

غداً، تتجه أنظار العالم إلى بريطانيا. في كاتدرائية «ويستمنستر» في لندن، سيعقد قران الأمير ويليام وكيت ميدلتون وسط حضور 1900 مدعوّ من ملوك وأمراء ومشاهير. لكن مهلاً، هناك خبر سيّئ جاء من حيث لا يتوقعه أحد، إذ أصدرت الأرصاد الجوية المحلية توقعاتها والنتيجة أنّ سماء لندن غداً ستكون رمادية مع انخفاض الحرارة واحتمال سقوط أمطار ورعود! العروسان رتّبا الأمور مسبقاً. عربة الأحصنة التي ستنقلهما إلى قصر باكنغهام بعد الزفاف مزوّدة بنوافذ زجاجية. لكن أخبار الأرصاد الجوية لم تحبط عزيمة آلاف المتحمسين الذين يخطّطون لقضاء ليلة في العراء لرؤية ذيل ثوب زفاف كيت أو أحد المشاهير المدعوّين. وتزامناً مع ذلك، جنّد خمسة آلاف صحافي لتغطية «حدث العام 2011». وكلفت شبكة «بي. بي. سي» البريطانية وحدها 550 شخصاً ومئة كاميرا.

0 تعليق

التعليقات