◄ بعد أكثر من عام على خروجها من قناة «الجزيرة»، أصدرت لينا زهر الدين أخيراً كتابها «الجزيرة ليست نهاية المشوار». وتقول الإعلامية اللبنانية لـ«الأخبار» إن الكتاب يروي قصة «تجربة مهنية مع ما شابها من تدخلات وتجاوزات مجموعة من الأشخاص» وليس «تصفية حسابات مع المحطة».


◄ تعرّض موقع جريدة «أخبار اليوم» للقرصنة أمس بعد نشره رسماً كاريكاتوريّاً للفنان مصطفى حسين (فكرة الكاتب أحمد رجب) يسخر من دخول السلفيين حلبة السياسة في مصر بعد الثورة. كذلك تقدم عدد من المحامين ببلاغات ضد الصحيفة ورجب وحسين بتهمة «ازدراء الإسلام». وتظهر في الرسم شخصية استغلالية تعلن أنها ستربي لحية وترتدي الجلباب الأبيض كي تصل إلى السلطة.

◄ تقدم عدد كبير من الطيارين المصريين الذين شاركوا في حرب أكتوبر 1973 ببلاغ ضد محمد حسنين هيكل بتهمة توجيه الإهانة لهم ولمجهودهم في الضربة الجوية التي نفّذها الجيش المصري في بداية الحرب على اسرائيل. وكان هيكل قد أكد في حواره مع جريدة «الأهرام» قبل نحو أسبوعين إن الإعلام ضخّم هذه الضربة الجوية لإعطاء شرعية للرئيس المخلوع حسني مبارك الذي كان قائداً للقوات الجوية في هذه الحرب.

◄ منتصف الشهر الجاري تنتهي غادة عبد الرازق من تصوير كل مشاهد مسلسلها الجديد «سمارة» مع المخرج محمد النقلي. وكانت شركة «كينغ توت» قد باعت حق العرض الخليجي لقناة «دبي» قبل الثورة. وحتى الساعة، لم تعلن أي محطة مصرية رغبتها في شراء المسلسل الذي تؤدي بطولته احدى أبرز نجمات «القائمة السوداء» التي تضمّ الفنانين الذين وقفوا ضد الثورة المصرية.