«مِن الأفضلِ للمرء أن يُجرَحَ من قبلِ الناس،

فإنه على الأقل يتخلّصُ حينئذٍ من عذابِ محبتهم»
«دستويفسكي»
.. .. ..
ما لم يكن شاباً، قويّاً، سعيداً وقادراً على الخلود بكفاءاتِ عظامهِ ولحمهِ وأسنانه:
حياةُ الإنسان ليست أكثر من إهانةٍ طويلة، مُتَوّجةٍ بنفاياتِ الأوسمةِ... وأسمالِ العواطف.

المحتضر:
إن كنتم تبغضونه إلى هذه الدرجة، وتشمئزون من قذارتِهِ إلى هذه الدرجة، وتعانون من أعباءِ مواساتهِ ورعايتهِ إلى هذه الدرجة، وتدَّعون محبّتَهُ إلى هذه الدرجة...، وترغبون في إسعادهِ إلى هذه الدرجة:
ادفنوهُ حيّاً، واستريحوا!
لكنْ، احذروا!
طوال ما أنتم على قيدِ الحياة، ستظلّ آلامهُ تنغّصُ أحلامكم وكوابيسكم. وجثمانُه المستغيث يتلوّى في أحشائكم، ويصرخ:
«اللعنة على أرواحكم !»
12/2/2015