◄ على خلفية الحقبة التي شهدت تحرير القدس على يد صلاح الدين الأيوبي، يكتب سليم بركات روايته «السماء شاغرة فوق أورشليم»، وهي الثامنة عشرة له في سياق أعماله التي تقف على حدة داخل السرد العربي. في الرواية الصادرة عن «المؤسسة العربية للدراسات والنشر»، يجمع الشاعر والروائي السوري بين قدرته على التأريخ وقدرته على تظهير هذا التاريخ عبر حكاية «توران موسى شير» قائد إحدى السرايا في جيش صلاح الدين، والعائد ليروي تفاصيل حصار المدينة المقدسة واستسلامها.


◄ صدرت حديثاً ترجمة لكتاب «التسلّطية في سورية، صراع المجتمع والدولة» للباحث والمحلّل الأميركي ستيفن هايدمان (رياض الريّس؛ ترجمة عباس عباس ــ مراجعة رضوان زيادة). يشرّح الكتاب كيفية بناء مؤسسات النظام السوري بالتدريج خلال مرحلة اتسمت بمستويات عالية من الصراع الاجتماعي والسياسي، أي الفترة الممتدة بين عامَي 1963 و1970.

◄ يحكي راوي «القندس» (دار الساقي) قصة عائلته، من خلال شخصية والده المتسلّط. في روايته الرابعة هذه، يحكي الكاتب والروائي السعودي محمد حسن علوان، الآلام النفسيّة التي تخلّفها العائلات المفككة. بطله شاب مقيم في الرياض، وقد استهلم عنوانها من حيوان القندس الشهير بالسدود التي يبنيها في الأنهار لحماية عائلته.

◄ بعد «أكبر من نافذة قطار»، تصدر دارين حوماني ديوانها الثاني «الياطر الحزين» عن «دار الفارابي». تستعير الشاعرة الشابة عنوان ديوانها من اسم قريتها الجنوبيّة ياطر، وتواصل كتابة قصائد تحكي نوازعها الحميمة، وشعورها بالغربة وسط المجتمع وطقوسه البالية.