◄ يوم الخميس الماضي، التقت بعض قيادات المجلس العسكري بأصحاب القنوات المصرية الخاصة على نحو مفاجئ، من دون الإفصاح عن أسباب اللقاء أو الإعلان عنه. وتسرّب من كواليس الاجتماع أنّ المجلس العسكري يطالب القائمين على هذه الفضائيات بعرض وجهتي النظر، وعدم الانحياز المطلق إلى ميدان التحرير، وعدم بثّ فيديوات انشقاق بعض ضباط الجيش وانضمامهم إلى الميدان.


◄ يشارك الفيلم الوثائقي «مولود في 25 يناير» للمخرج أحمد رشوان في مسابقة المهر العربي للأفلام الوثائقية، ضمن فعاليات «مهرجان دبي السينمائي الدولي» الذي يقام من 7 إلى 14 كانون الأول (ديسمبر) المقبل. ويرصد الشريط الأحداث التي وقعت على مدى أربعة أشهر من عمر الثورة المصرية

◄ شهدت القاهرة، للمرة الأولى أمس، عرض فيلم «تحرير 2011 الطيب والشرس والسياسي» الذي يرصد الكثير من أحداث الثورة المصرية من خلال ثلاثة مخرجين هم تامر عزت، وايتن أمين وعمرو سلامة. وجاء ذلك ضمن فعاليات الدورة الحالية من «بانوراما الفيلم الأوروبي». وكان الفيلم قد حصد جوائز عدة خلال مهرجاني «البندقية» و«أبو ظبي» .

◄ «إحنا وظروفنا» هو عنوان المسرحية الجديدة التي أخرجها وألّفها حسام عطا. اللافت في العمل أنّه يستعرض المرشحين المحتملين للرئاسة المصرية، ومنهم محمد البرادعي، وحمدين صباحي، وعمرو موسى، وعبد المنعم أبو الفتوح، وهشام البسطويسي وحازم صلاح أبو إسماعيل. وسيُدعى هؤلاء إلى حضور العرض واحداً تلو الآخر كل ليلة من أجل مناقشة ما طُرح في العرض. وقال حسام عطا: «العرض يتناول كل ما يطرح على الساحة المصرية من وجهات نظر في مواضيع مختلفة تخصّ البرلمان المقبل، والمرشحين للرئاسة، وحالة الانفلات الأمني، وعلاقة مصر بإسرائيل في الفترة المقبلة، وأحداث التحرير الأخيرة، من خلال شخصيات المسرحية الرمزية».

◄ «الوضع الذي نعيشه مؤسف للغاية، وما أتمناه فعلاً، بصفتي مواطن كأي مواطن غيور على هذا البلد الجميل، أن تعود الحياة في سوريا كما كانت عليه، لأنّ الأوضاع التي نعيشها اليوم لا تناسب أيّاً منّا، لا بل مؤسفة على كل الأصعدة». هذا ما صرّح به الفنان عبد المنعم عمايري لموقع «بوسطة»، خلال تصوير فيلم «صديقي الأخير» للمخرج جود سعيد.

◄ انتشرت عبر المواقع والمنتديات الإلكترونية صورة لباسم ياخور رابطاً رأسه كأنّه تعرّض لاعتداء. وسارت شائعة أنّ الممثل السوري تعرّض للضرب على أيدي مسلّحين بسبب موقفه المناصر للنظام السوري. إلا أنّ كل ما في الأمر أنّ الصورة مأخوذة من مسلسل «المفتاح» الذي يخرجه هشام شربتجي ويؤدي بطولته باسم ياخور. ويشارك الأخير في الموسم الدرامي الجديد من خلال عملين هما: «المفتاح» و«الانفجار» الذي كان قد صوّره العام الفائت وأُجّل عرضه إلى العام المقبل.