أظهرت التقارير الصادرة عن شركة «يورومونيتور إنترناشيونال» بأن حجم سوق التجميل والعناية الشخصية في الشرق الأوسط وأفريقيا بلغ 25.4 مليار دولار. وسيسجل سوق التجميل والعناية الشخصية في الشرق الأوسط وأفريقيا نسبة نمو تقدر بحوالى 6.4% سنوياً خلال السنوات الخمس المقبلة، ما يجعل منها نسبة النمو الأسرع في كل الأسواق الإقليمية، وأكثر من ضعف المتوسط العالمي الذي لا يتجاوز نسبة 3%.


تبين هذه الارقام مدى أهمية منطقة الشرق الاوسط وأفريقيا وجاذبيتها الكبيرة بالنسبة لشركات المنتجات العالمية الخاصة بأدوات التجميل والرعاية الشخصية.
ووفقاً للتقرير تصدرت المملكة العربية السعودية سوق الجمال والتجميل إقليمياً. وتشير التوقعات الى ان المملكة ستسجل ارتفاعاً يلامس الضعف في مبيعات العطور، والعناية بالشعر وبالبشرة ومستحضرات التجميل الملونة وأدوات الزينة الرجالية لتصل إلى 9.3 مليار دولار بحلول 2020 مقابل 5.3 مليار دولار في 2015.
وحلّت الإمارات العربية المتحدة في المركز الثالث، حيث يتوقع أن يصل حجم المبيعات إلى 2.7 مليار دولار بحلول 2020، بنمو سنوي نسبته 6%، مقابل ملياري دولار في 2015.
المرتبة الثانية كانت من نصيب إيران حيث سجلت المبيعات العام الماضي 2.9 مليار دولار.
وعلى صعيد إنفاق الفرد على أدوات التجميل تصدرت الإمارات دول المنطقة، وحلت في المرتبة التاسعة عالمياً في متوسط إنفاق الفرد الذي يبلغ 239 دولاراً. وتشير التقديرات إلى ارتفاع متوسط الإنفاق في الإمارات على أدوات التجميل والرعاية الشخصية إلى 295 دولاراً بحلول 2020، تليها السعودية بـ 273 دولاراً، بارتفاع نسبته 60% عن متوسط الإنفاق البالغ 168 دولاراً في 2015.
(الأخبار)