أقام بنك "مصر لبنان" بالتعاون مع لجنة الإنقاذ الدولية (IRC) إفطاراً رمضانياً لنحو خمسين طفلاً من أطفال اللاجئين السوريين وعائلاتهم الذين يعملون في شوارع العاصمة بيروت، في مسعى الى تطوير أداء المساهمين لجهة تعزيز ثقافة العطاء والمسؤولية الاجتماعية لكل فرد بما يتماشى مع استراتيجيته للمسؤولية الاجتماعية. يذكر أن برنامج حماية الأطفال العاملين في الشوارع، الذي أطلقته لجنة الإنقاذ الدولية (IRC) يساهم في مساعدة نحو 150 طفلاً شهرياً من خلال إشراكهم في نشاطات ترفيهية في بيروت، وذلك بهدف منحهم لحظات من الطفولة الطبيعية ومساعدتهم على التعافي من الصدمات والضغوطات التي يواجهونها يومياً، الى جانب تطوير مهاراتهم العاطفية والإبداعية. هذا وتقوم اللجنة بمساعدة أكثر من 120 طفلاً ممن يعانون من عمالة الأطفال للعودة الى المدرسة.

للمناسبة اعتبر مدير عام بنك مصر لبنان فادي الداعوق "أن لرمضان خصوصية مميزة، لذلك نحاول رسم بسمة على وجوه هؤلاء الأطفال. فنحن نقدر الايجابية التي يتمتعون بها وهي بنظرنا من الأمور التي تستحق أن نتأمل فيها مع بداية كل يوم".