أعلن بنك عوده أسماء فائزي مسابقة "My Carbon Footprint" أو "البصمة الكربونيّة"، وهي مبادرة جرى إطلاقها بالتعاون مع وزارة البيئة وبرنامج الأمم المتّحدة الإنمائي (UNDP). وتمّ إطلاق مرحلتها التجريبيّة بالتعاون مع مدرستَي الحكمة والمقاصد، وهي تعالج مشكلة تغيّر المناخ من جهة، وتوعية الأولاد والشباب على حسن استعمال مصادر الطاقة وتأثير هذا الاستعمال على البيئة.

الفائزون في هذه المرحلة، هم: جويا أيّوب من مدرسة الحكمة مار مارون (الجائزة الأولى)، سارا خُضَري من مدرسة المقاصد عمر بن الخطّاب (الجائزة الثانية) وفرانشسكا الحلو من مدرسة الحكمة برازيليا (الجائزة الثالثة). وقد جرى اختيارهم وفقاً لمجموع نقاطهم على الموقع الإلكتروني المصغّر (microsite) الإعلامي والترفيهي my-cfp.com المصمّم بهدف تشجيع الشباب على مراقبة وتقليص نفقات الطاقة في منازلهم والحدّ من تأثير استخدام الطاقة على الطبيعة، بواسطة إعداد بيانات متعلّقة باستهلاكهم للكهرباء والورق والغاز والمحروقات.