تخطط شركة «مايكروسوفت» لإغلاق مكاتب «سكايب» في لندن خلال الفترة المقبلة.

هذا القرار سيعرّض نحو 400 موظف من العاملين في هذه المكاتب لخطر فقدان وظائفهم، وفق ما ذكرت صحيفة «فاينانشال تايمز»، الأسبوع الماضي.
يُذكر أن خدمة الاتصال عبر الانترنت «سكايب» تأسّست في لندن عام 2003، قبل أن تستحوذ عليها شركة «مايكروسوفت» عام 2011 مقابل 8.5 مليارات دولار.
من جهتها، صرحت «مايكروسوفت» بأنها اتخذت هذا القرار في إطار سعيها لتوحيد الإدارات الهندسية، مشيرةً الى أن الشركة ملتزمة مساعدة المتضررين من تلك القرارات.
وقال نائب الرئيس التنفيذي السابق في «سكايب» روس شو، إنّ عملية الانتقال من المقر الرئيسي الحالي للشركة في لندن مخيبة للآمال، لافتا الى أن الشركة تعد واحدة من أهم الشركات التقنية في أوروبا التي تتمتع بقدر مذهل من الابتكار والموهبة، مشيرا الى أن هذا القرار خاطئ.