الأول من تشرين الأول المقبل سيكون يوم فيراري بامتياز في لبنان. أيام معدودة تفصل عشاق السيارة الأسطورية عن الحدث الأول من نوعه في لبنان، والذي سيشهد انطلاق أكثر من 40 سيارة فيراري من أمام فندق فينيسيا في بيروت في جولة تمتد لأكثر من 11 ساعة (تتخللها 7 ساعات قيادة) في مناطق لبنانية مختلفة بهدف الترويج للسياحة في لبنان.

تفاصيل الحدث المميز الذي أطلق عليه Panorama Lebanon 2016، أعلنت عنها شركة سكوديريا ليبانون ش.م.ل.، الوكيل الحصري لفيراري في لبنان بشخص مديرها العام جيلبرتو ميديتشي في مؤتمر صحافي عقد في وزارة السياحة أمس بحضور المديرة العامة لوزارة السياحة ندى سردوك.
عند السابعة من صباح السبت سيترك الديك مكانه لحصان فيراري ليعلن بداية النهار. صهيل المحركات الجامحة ستتردد أصداؤه على طول مسار يمتد من قلب بيروت باتجاه صيدا، صور، الناقورة، بنت جبيل، مرجعيون، وصولاً إلى البقاع الغربي وبيت الدين ودير القمر.
الحدث المخصص للإضاءة على جمال المناطق اللبنانية واكتشاف ما تزخر به من مواقع أثرية وتاريخية وطبيعية يتميز بأنه سيشهد، للمرة الأولي في أحداث مشابهة، حضور ممثلين عن مصنع فيراري والإدارة العامة لإعطاء الخطوة تغطية إعلامية على مستوى عالمي.
وفي دلالة لافتة على مدى الإقبال على سيارات فيراري في لبنان والتي تجسدت بتصدر لبنان دول المنطقة من حيث أعداد السيارات المباعة، كشف ميديتشي أن فيراري إيطاليا نظمت حدثاً مشابهاً ضم حوالى 100 مالك سيارة فيراري من حول العالم، فيما نجح لبنان وحده في تأمين 40 سيارة الأغلبية الساحقة من ملاكها لبنانيون مع نحو 4 سائقين قدموا من دول الخليج وأوروبا.
كما لفت المدير العام لـ"سكوديريا ليبانون" إلى أن أعداد مالكي فيراري في لبنان الذين رغبوا بالمشاركة تخطى الـ 40 بشكل كبير، مؤكداً أن الحدث لن يكون يتيماً وسيتم تنظيمه بشكل سنوي ليصبح حدث السيارات الأبرز على مستوى لبنان.