أظهرت بيانات صادرة عن معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2018) الذي ستنعقد فعالياته في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 22-25 أبريل المقبل، أن الإمارات العربية المتحدة تتربع على أعلى هرم قطاع الضيافة الفاخرة في المنطقة، مع امتلاكها 73٪ من الفنادق الفاخرة في المنطقة، و61٪ من الفنادق المقرر افتتاحها.

لكن هيمنة الإمارات ليست خالية من المواجهة والتحديات، إذ إنها ستواجه منافسة قوية من المملكة العربية السعودية التي من المتوقع أن تشهد أكبر زيادة في عدد الفنادق الفاخرة، وصولاً إلى عام 2022، بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 18٪ اعتباراً من عام 2018 فصاعداً. فيما تبلغ نسبة النمو 10٪ في دولة الإمارات العربية المتحدة، و11٪ في عمان والكويت، و9٪ في البحرين.
وقد بلغت نسبة النمو السنوي المركب للفنادق الفاخرة في المملكة العربية السعودية 11٪ خلال الفترة من 2013 إلى 2017، مقارنة بـ 8٪ في الإمارات العربية المتحدة، و7٪ في الكويت، و6٪ في سلطنة عُمان، و5٪ في البحرين. وتصدرت دولة الإمارات العربية المتحدة دول المنطقة من حيث عدد المشاريع الجديدة في عام 2017 بنسبة 35٪، وتركز معظمها في مدينة دبي، وذلك بالمقارنة مع 14٪ من المشاريع في المملكة العربية السعودية، و20٪ في الكويت، و19٪ في البحرين، و11٪ في سلطنة عُمان.