اعتدنا في لبنان وفي الأعوام الأخيرة تحديداً أن نحتل مراتب متأخرة على مستوى العالم والمنطقة في شتى التصنيفات، وإن صادف وكنا في الطليعة ففي إنجازات (إن صحت التسمية) أقل ما يقال عنها أنها تافهة. ولأن من شبّ على شيء شاب عليه، لم يخذل لبنان مرة جديدة التوقعات، وهذه المرة من باب السلاح، مع احتلاله مواقع متقدمة على مستوى العالم من حيث قطع السلاح المتوافرة في أيدي كل 100 مدني. معطيات تبيّن أن الحالات المتزايدة للجرائم والتفلت الأمني وآخرها تقاتل عائلتين عبر الحدود بشتى أنواع الأسلحة ليس بالأمر الغريب، لا بل يبدو منطقياً واعتيادياً.


في هذا السياق أظهرت دراسة حديثة صدرت الشهر الجاري عن مؤسسة «مسح الأسلحة الصغيرة» ومقرها جنيف في سويسرا أن لبنان حلّ في المرتبة التاسعة عالمياً من حيث عدد قطع السلاح بالنسبة إلى كل 100 شخص مدني (أي مع استثناء قطع السلاح التي في حوزة القوى الأمنية والعسكرية). وبحسب الدراسة فإن إحصاء قطع السلاح وإن كان باعترافهم يستحيل أن يكون دقيقاً يشمل قطع السلاح الشرعية وغير الشرعية، كما أن تعريف المدنيين يضم إضافة إلى الأفراد، الشركات الأمنية والعصابات والميليشيات المسلحة. وقد بلغ عدد قطع السلاح التي في حوزة كل 100 مدني في لبنان 31.9 قطعة، فيما حلّت الولايات الأميركية في المرتبة الأولى مع 120.5 قطعة لكل 100 مدني. واللافت أن لبنان يسبق العراق رغم كل ما عاناه من حروب وإرهاب والذي حلّ في المرتبة 24 مع 19.6 قطعة سلاح لكل 100 مدني.
وتكشف الدراسة أنه يوجد في العالم (230 دولة والأراضي التي تتمتع بحكم ذاتي) وحتى نهاية عام 2017 1 مليار و13 مليون قطعة سلاح موّزعة على الشكل التالي: 84.6% في يد المدنيين (857 مليون قطعة سلاح) و13.1% في يد القوى العسكرية (133 مليون قطعة سلاح) و2.2% في يد القوى الأمنية (22.7 مليون قطعة سلاح).
في حوزة المدنيين في لبنان مليون و927 ألف قطعة سلاح!


ومن أصل الـ857 مليون قطعة سلاح الموجودة مع المدنيين في العالم يملك الأميركيون حوالى 393 مليون قطعة سلاح، أي بما يزيد عن مجموع قطع السلاح التي في حوزة المدنيين في الدول الـ25 الأولى، وبما نسبته 40% من مجمل قطع السلاح مع المدنيين في العالم أجمع. وعلى الرغم من اشتهار حمل اليمنيين للسلاح يبدو أن الأرقام المتداولة تبدو مضخّمة، أقله بحسب الدراسة التي تبيّن أن اليمن يحل في المرتبة 9 عالمياً، مع امتلاك المدنيين اليمنيين حوالى 15 مليون قطعة سلاح، خلف ألمانيا (حوالى 16 مليون). وغير اليمن حلّ العراق (7 ملايين و600 ألف) والسعودية (5 ملايين ونصف) ومصر (حوالى 4 ملايين) ضمن قائمة الدول الـ 25 التي يمتلك المدنيون فيها أكثر قطع سلاح، في المرتبات 15 و19 و24 على التوالي.
وفي ما يختص بلبنان قدّرت الدراسة أعداد قطع السلاح التي في حوزة المدنيين بمليون و927 ألف قطعة!!!
* [email protected]