كل قطاعات تجارة التجزئة في لبنان تراجعت مؤشراتها (ما عدا قطاع الأدوية!)، نشاط الأسواق سجّل تردّياً واضحاً حتى في موسم الأعياد، والتقشف الاستهلاكي لدى المواطنين بات أوضح أكثر من أي وقت مضى مع إحجام الأغلبية منهم عن الإنفاق «الاعتيادي»، هذا ما خلص إليه «مؤشـر جمعيـة تجـار بيـروت ــــ فرنسـَبنك لتجـارة التجزئـة» عن رصد الحركة التجارية في البلد خلال الفصل الأخير من عام 2018.

وأظهرت النتائج المجمـّـعة لأرقام أعمال قطاعات تجارة التجزئة انخفاضاً حقيقياً في الفصل الرابع لسنة 2018 بالمقارنة مع النتائج المجمـّـعة للفصل الرابع للسنة السابقة بنسبة بلغت 4.45%. وتزامناً سجـّـل معدّل التضخـّـم ما بين الفصل الأخير لسنة 2017 والفصل الأخير لسنة 2018 نسبة 3.98% وفقاً للأرقام الصادرة عن إدارة الإحصاء المركزي، وذلك بالرغم من التخفيضات والعروضات التي شهدتها هذه الفترة.

(هيثم الموسوي)

وعلى الرغم من أن الشهر الأخير من سنة 2018 شهد بعض الإقبال على التسوّق واشتدّت فيه الحركة نسبياً، إنما شبه الجمود والكساد كانا سائدين خلال الشهرين السابقين له، وكانت أنشطة كل القطاعات ضعيفة، حتى في قطاعات السلع المعيشية الأساسية، وبالتحديد قطاع المخابز، الى جانب قطاع المطاعم، بالرغم من العوامل الموسمية ــــ من أعياد الميلاد ورأس السنة، ويـُـمكن القول إن النشاط النسبي الذي شهدته الأسواق خلال شهر كانون الأول سمح فقط بالحدّ من نسبة التراجع، في مقابل نشاط الفصل الأخير لسنة 2017.
وسجلت أرقام أعمال أبرز القطاعات التجارية، التي شهدت تراجعاً خلال الفصل الرابع من عام 2018، بالمقارنة مع الفصل نفسه من عام 2017، على النحو الآتي:
الأحذية والسلع الجلدية (- 44.08%)، الأثاث والمفروشات (- 42.43%)، معدّات البناء والهندسة (- 34.62%)، الملبوسات (- 13.28%)، الهواتف الخلوية (- 13.12%) والمجمـّـعات التجارية (- 13.00%).
الأجهزة المنزلية الكهربائية (- 12.91%)، أدوات التزيين (- 12.87%)، الكتب والصحف والمجلات والأدوات المكتبية والقرطاسية (- 10.07%)، الساعات والمجوهرات (- 9.70%)، السلع البصرية والسمعية (- 9.03%)، اللعب والألعاب (- 7.92%)، السوبر ماركت والمواد الغذائية (- 7.69%)، الآلات الموسيقية (- 5.36%)، التجهيزات المنزلية (- 4.41%)، السلع والأدوات الرياضية (- 4.16%)، العطور ومستحضرات التجميل (- 2.03%)، مواد البناء (- 1.13%) والأجهزة الطبية (- 0.60%).
5.18% نسبة التراجع الحقيقي لقطاعات تجارة التجزئة


أما القطاعات التى لحظت تحسـّـناً طفيفاً الى جانب المحروقات (+ 1.70% من حيث الكميات)، فهي: السلع الصيدلانية (+ 11.56%)، معارض السيارات (+ 8.76%)، المطاعم والسناك بار (+ 5.47%)، منتجات المخابز والحلويات (+ 4.71%)، منتجات التبغ (+ 4.12%) والمشروبات الروحية (+ 0.63%).
وسجلت نسب التضخـّـم في كل قطاع على حدة ارتفاعاً ملحوظاً، حيث بلغت مثلاً: + 9.66% في قطاع الألبسة والأحذية، + 6.18% في قطاع المواد الغذائية والمشروبات غير الروحية، + 5.40% في قطاع التعليم، + 5.36% في قطاع الاستجمام والتسلية والثقافة، + 5.03% في قطاع الأثاث والتجهيزات المنزلية، + 4.24% في قطاع الماء والكهرباء والمحروقات الأخرى، ...
وإذا ما استثنينا قطاع المحروقات (الذى شهد زيادة طفيفة في الكميات تناهز 1.70% بالمقارنة مع مستويات الفصل الرابع لسنة 2017)، يتبيـّـن أن التراجع الحقيقي في أرقام الأعمال المجمـّـعة لقطاعات تجارة التجزئة بلغ نسبة – 5.18% بالمقارنة مع مستوى أرقام أعمالها المجمـّـع خلال الفصل الرابع من السنة الماضية (دون قطاع المحروقات).

* [email protected]