بعدما كان البنك اللبناني للتجارة BLC Bank أول من التزم بمبادئ تمكين المرأة التابعة للأمم المتحدة في لبنان والشرق الأوسط، ها هو يؤكد من جديد التزامه دعم المرأة اقتصادياً، وذلك من خلال تنظيمه الدورة الرابعة على التوالي، والثانية مع التحالف المصرفي العالمي GBA للبرنامج التخصّصي في تمكين المرأة اقتصادياً، والموجّه الى الأعضاء الجدد في التحالف المصرفي العالمي للنساء.

وقد استضاف البنك اللبناني للتجارة ممثلين إقليميين ودوليين من بريطانيا، هولندا، أوغندا، لاوس، سريلانكا، كينيا، كوسوفو ومصر لتبادل خبراته على صعيد المناهج المعتمدة في التمكين الاقتصادي للمرأة ودور المؤسسات المالية في إنتاج البرامج التمويلية والتكميلية الموجهة للمرأة، إضافة الى كيفية إطلاق حزمات منتجات وخدمات مالية مجدية لصالح المرأة في مجالات الأعمال والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمبادرات الفردية.
للمناسبة، قال رئيس مجلس إدارة BLC Bank موريس صحناوي إنّ «تجربة BLC بما يخص دعم المرأة اللبنانية ليست بجديدة. ولقد بدأنا نلمس النتائج الإيجابية للاستراتيجية التي اتبعناها منذ عام 2012: فـ 32% من زبائننا أصبحوا من السيدات وذلك بفضل برنامج
«We initiative»، علاوة على ذلك ان الودائع المملوكة من السيدات ارتفعت بنسبة 122%، والأمر سيان بالنسبة الى القروض المعطاة الى سيدات بهدف انشاء شركات صغيرة والتي ارتفعت بنسبة 40% في عام 2015.»
وأضاف «ان موقع البنك ومرجعيته كأول مؤسسة مالية في الشرق الأوسط ينضم الى التحالف العالمي، اضافة الى مشاركته في اعداد وتنفيذ 15 برنامجاً حول العالم، يؤهلانه لتنفيذ جولات دراسية وتدريبية حول أساسيات البرامج المصرفية الموجهة للمرأة لصالح مؤسسات دولية انضمت حديثاً الى الاطار الدولي».