رغم الظروف الصعبة التي يمّر بها لبنان، يحقق قطاع الاتصالات إنجازات متميزة من المتوقع أن تقوده إلى مقدمة الدول المتطورة في مجال التكنولوجيا والاتصالات، وقد قعت شركة "تاتش" عقود تنفيذ شبكة الجيل الرابع 4.5G Advanced في كل لبنان، بالشراكة مع شركتي نوكيا وهواوي بعد أن تم التوقيع على اتفاقية مع شركة إريكسون.


من خلال هذا التعاون ستكون تاتش أول شركة تستقدم الى لبنان تقنية 4.5G Advanced وذلك بداية أيلول المقبل، حيث من المقرر ان يتم تركيب 1415 موقعاً لتغطية 99,8% من البلاد. بالإضافة الى السرعة القياسية للناقل المزدوج والمحددة بـ 300mbits/sعلى صعيد لبنان، ستعزز تاتش تقنية تجمع الناقل الثلاثي 3 carrier aggregation مع تقنية الهوائي 4x4 MIMO في المناطق المركزية في جميع أنحاء المدن، ما يسمح بتحقيق إجمالي سرعات تصل ما بين 450 mbits/s الى 600 mbits/s. هذا وستتم عملية نشر الأجهزة والمحطات وفق خطة سريعة، حيث سيتم التركيز في المقام الأول على التغطية والسعة مع ضمان أن تتمتع حتى القرى البعيدة والنائية على امتداد البلاد بتقنية الجيل الرابع 4.5G Advanced.
وقد شرح الرئيس التنفيذي لتاتش بيتر كالياروبولوس "أن تقنية 4.5G Advanced هي أحدث الحلول التكنولوجية التي تم تطويرها نظراً للطلب المتزايد للزبائن، بهدف تلبية احتياجاتهم المتزايدة لتجربة بيانات متنقلة موثوقة ومتفوقة. فالأجهزة الذكية في عصرنا هذا تعيد تعريف كيفية تعامل وتفاعل الزبائن والأعمال معها".
وقال: "مع نهاية 2015، ارتفع استخدام الانترنت من تاتش من قبل 1.6 مليون زبون بنسبة ثلاث مرات من 15TB في اليوم الى 45TB خلال السنة الماضية. الانترنت عبر الهاتف المتنقل أصبح المصدر الرئيس للاتصال في الوقت الذي يتراجع فيه أداء الانترنت على أجهزة الحاسوب. هذا وبات قطاع اتصالات البيانات المتنقلة في صلب حياتنا اليومية".
وبحسب احصاءات الشركة، حصدت تاتش الريادة لجهة الحصة السوقية المتعلقة بالبيانات، محققةً أكثر من 60% (1.6 مليون) من زبائن البيانات المتنقلة في لبنان الذين يستخدمون شبكة تاتش. ومع إطلاق تقنية 4.5G Advanced، تتوقع تاتش أن يتخطى حجم التداول اليومي 350TB قبل نهاية عام 2020.
وأضاف كالياروبولوس: "إن الاستثمار في هكذا تقنيات، يساهم في إيجاد فرص جديدة للمشاريع الناشئة للاستفادة من الطاقات الشابة المحلية في لبنان وتصدير الخبرات الى المنطقة. ستتاح فرص جديدة أمام الرياديين والمختصين في مجال تطوير ودعم التطبيقات، والكثير من الأعمال الصغيرة سوف تستفيد من الاستثمار المباشر في البنية التحتية الجديدة وخدمات الصيانة".