معرض الطبخ في بيروت... العودة الى الجذور


■ بين فيلم «Burnt» و»Beirut Cooking Festival» مهرجان بيروت للطهي أوجه شبه عديدة: فكما في «Burnt» يحاول الممثل Bradley Cooper الذي يجسد دور Adam Jones أحد أشهر الطباخين تثبيت نظريته حول ضرورة المحافظة على طرق الطبخ التقليدية لكن مع اضفاء بعض الاساليب الجديدة التي من شأنها أن تطور هذا الفن، كذلك مهرجان بيروت للطهي الذي ركز في دورته الخامسة على أهمية المطبخ اللبناني والمنتجات الطبيعية الصحية.
أهمية المعرض هذا العام جاءت مزدوجة اذ لم يقتصر على اتاحة الفرصة أمام الزوار لتذوق منتجات المطبخ اللبناني فحسب، بل قدّم مجموعة غنية من نكهات الشوكولا اضافة الى الوصفات اللذيذة.

امتدت ورش العمل المتنوّعة والتي تناولت احدث تقنيات الطهو على مدى ثلاثة ايام مع مجموعة من اشهر الطهاة، خبراء آداب المائدة وآداب العيش وخبراء المشروبات، كما بلغ عدد منصات الجمعيات، والشركات والحرفيين المشاركين بالمعرض ما يقارب 160 شركة.
في هذا الصدد تقول مدير عام شركة Hospitality services الشركة المنظمة لـbeirut cooking festival وsalon du chocolat جمانا داموس سلامه: «انه بعد تزايد الاهتمام بقطاع الطبخ والذي ساهم معرض Horeca للمتخصصين بعالم الضيافة والصناعات الغذائية بإبرازه، قررنا تنظيم هذا المعرض الذي بات بمثابة ملتقى لعشاق فن الطبخ. هذه السنة، تمحور المعرض حول اهمية المطبخ اللبناني والمنتجات الطبيعية بغية تطويرها في المستقبل. أما معرض الشوكولا فهو فكرة جديدة تؤدي الى النهوض بهذا القطاع أكثر في بيروت، عاصمة الذوق والتذوق.»


The Village... الحياة الليلية وصلت إلى ضبية

■ افتتح في ضبيّة مجمّع The Village الذي يضم 16 مطعماً وحانة pub متوّجاً بذلك تحوّل المنطقة وجهة اساسية لقطاع الأغذية والمشروبات. ويمتد The Villageعلى مساحة 4750 متراً مربعاً على طريق ضبيّة الداخلية المحاذية للأوتوستراد الساحلي، علماً أن المساحة المبنية فيه لا تتجاوز 2500 متر مربع، ويضمّ ستة مطاعم ومقاهٍ شهيرة تحيط بساحة كبيرة تتوسطها بركة ونافورة مياه وتتوزع فيها المساحات الخضراء، في حين خصص المستوى العُلوي لعشر حانات، إضافة إلى قاعة ألعاب كبيرة للأولاد في الطبقة السفلية.
واستلهمت الهندسة المعمارية للمجمّع من نموذج قرى أوروبية في شمال اسبانيا وجنوب إيطاليا، وتم استخدام الحجر نفسه الذي يزيّن منازلها.
والزائر ليس ملزماً أن يجلس في مطعم أو مقهى أو حانة، بل يمكنه أن يأتي للتنزه فحسب، أو لممارسة الرياضة. وستكون خدمة الإنترنت متوافرة في كامل أرجاء المجمّع.


مصنع لـ Sleep Comfort في مصر في 2017

■ تففتح شركة Sleep Comfort مصنعاً جديداً لها في مصر أواخر عام 2017. ويقدر الاستثمار في المشروع بـ 20 مليون دولار، ويمتد على مساحة 10 آلاف متر مربع ويؤمن 500 وظيفة بدوام كامل. وسيتم تصدير جزء من إنتاج المصنع الى الدول الأفريقية. ومقارنة بلبنان فإن تكاليف تشغيل المصنع ستكون منخفضة جداً.


«ساكسو بنك»... «أفضل بنك استثماري في الشرق الأوسط»

■ فاز «ساكسو بنك»، البنك المتخصص في التداول والاستثمار عبر الإنترنت بجائزة «أفضل بنك استثماري في منطقة الشرق الأوسط» ضمن فعاليات «معرض الفوركس الثامن»، الذي يعد من أرقى الملتقيات المالية في المنطقة، وتستضيفه مدينة الخُبر بالمملكة العربية السعودية. وتأتي جائزة «أفضل بنك استثماري في منطقة الشرق الأوسط» بعد نجاح البنك مؤخراً بإطلاق موقع «ساكسو بنك» المتخصص باللغة العربية، والذي يتيح للمستثمرين فرصة استكشاف العروض المفصلة للمنتجات، وظروف التداول ومواد التدريب مثل مقاطع الفيديو والدلائل الإلكترونية بصيغة PDF باللغة العربية.


«تاتش» تنال وسام الاستحقاق الذهبي

■ تُوّجت شركة تاتش، بإدارة مجموعة زين الرائدة في خدمات الاتصالات والبيانات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بالوشاح الأرجواني ووسام الاستحقاق الذهبي عن فئة التميّز والجودة، وذلك خلال الحفل السنوي العاشر لأكاديمية تتويج القيادات الإدارية وقطاع الاعمال والمال والاقتصاد على مستوى المنطقة العربية الذي أقيم في فندق جميرا بيتش في دولة الإمارات العربية المتحدة في 8 من الشهر الجاري.


وسام الاستحقاق الذهبي لـ«فينيسيا بنك»

■ نال فينيسيا بنك وسام الاستحقاق الذهبي في مجال التميز والجودة خلال «احتفالية التتويج الكبير» التي نظمتها «اكاديمية تتويج لجوائز التميز في المنطقة العربية» في دبي.
وتم خلال الاحتفال الذي أقيم في فندق «الجميرا بيتش»، تقليد رئيس مجلس إدارة «فينيسيا بنك» مديره العام عبد الرزاق عاشور بوسام الاستحقاق الذهبي مع شهادة في مجال التميز والجودة، علماً أن هذا الوسام يمنح للمؤسسة التي تلتزم المعايير الدولية الناظمة للجودة وتتقيد بالشفافية والإجراءات المعتمدة دولياً وبالقوانين والأنظمة الوطنية الخاصة بالمواصفات والمقاييس، وتسير في إجراءات التميز.