عمل جماعي


يتمحور «الإعلام في مراحل الانتقال السياسي ــ الحالة التونسية نموذجاً» (الدار العربية للعلوم ناشرون) حول إعلام تونس الذي أدى دوراً مهماً في التحوّل السياسي، وتأثر به في فترة ما بعد ثورة «14 يناير» 2011. المؤلف الذي أنجزته مجموعة من الباحثين، يحاول التحقق من كيفية تطوّر الإعلام عند تخلّصه من قيود الديكتاتورية، فيما يطرح أسئلة مهمة مثل حول تأثر الإعلام بالتحولات السياسية.

مجلة

يتضمن العدد الجديد (120) من مجلة «فكر» ملفاً رئيسياً بعنوان «إعادة إعمار الأرض والإنسان». في الملف مقالات مثل «ديار سايكس ــ بيكو: تحولات الخريطة القاتلة» لنزار سلوم، و«معنى وجود الإنسان السوري» لعلي إسبر. وتحوي أبواب المجلة مقالات أدبية وفكرية ونقدية مثل «صلب السلفادور» الذي كتبه حسين سرمك حسن في باب «قضية»، و«توفيق صايغ... متاهة الذات والطراد المستمر» لمحمد مظلوم في باب «قراءات».


زابينه اشميتكه ورضا بورجوادي

يشتمل «أسئلة نجم الدين الكاتبي» (منشورات الجمل) على ثلاثة نصوص هي: «كتاب المعالم لفخر الدين الرازي»، و«أسئلة نجم الدين الكاتبي عن المعالم»، و«تعليقات ابن كمونة رداً على الكاتبي». الكتاب الذي قام بتحقيقه وانجازه زابينه اشميتكه ورضا بورجوادي يتضمن هوامش الكاتبي وتعليقات ابن كمونة بشكلها المتتالي في نص المعالم، إلى جانب بعض العبارات التي كانت محل اهتمامهم في نص المعالم، لمساعدة القارئ على البحث.


باتريك موديانو

انتقلت رواية «آحاد أغسطس» لباتريك موديانو إلى المكتبة العربية (الساقي). يبني الكاتب الفرنسي الحائز جائزة «نوبل للآداب» روايته على بعض الألغاز التي تتقاطع في النهاية ليخرج بقصة رومانسية من خلال الراوي الذي يهرب مع صديقته سيلفيا من ضواحي المارن ليختبئا في مدينة نيس. لكن يبقى أمر معرفة مصدر حصولهما على العقد الماسي المُسمّى «صليب الجنوب» مجهولاً، ولعلّه كان مشؤوماً عليهم.


سامر محمد اسماعيل

بعد «متسوّل الضوء» الذي صدر عام 2008، صدر الديوان الثاني لسامر محمد اسماعيل بعنوان «أطلس لأسمائك الحسنى» (التكوين للتأليف والترجمة والنشر). من الواقع السوري ويوميات الحرب، يستلهم الشاعر السوري قصائده التي تخرج من قاع وعشوائيات دمشق. في قصائده التي لا تحمل عناوين، يلجأ اسماعيل إلى معجم يومي ومفردات شعبية محلية، ليوثق كوابيس وواقع الشارع السوري، الذي لا يرأف حتى بالحب.

فرانك كنتر

«الاقتصاد السياسي للعراق ـ إعادة التوازن في مجتمع مرحلة ما بعد الصراع» هو عنوان كتاب فرانك كنتر الذي صدرت نسخته العربية عن «منشورات ضفاف» (ترجمة مهند طالب الحمدي) أخيراً. يقدم الكتاب تغطية شاملة وعلمية لمجموعة من الموضوعات الاقتصادية في العراق. كذلك يحلل الفساد والبيئة المعادية لتنظيم الأعمال الخاصة، فيما يتوقف عند بعض النقاط الحاسمة في الصراع من أجل إعادة بناء الاقتصاد العراقي.