كيفما تنقّلت أمس على الشبكة العنكبوتية ستصادفك صور الملاكم الأميركي فلويد مايويذر وخصمه الفيليبيني ماني باكياو. الكرة الأرضية بأسرها شُغلت بالمواجهة التي وصفت بـ»نزال القرن». هي فعلاً اسم على مسمى، إذ إن مباراة واحدة في الرياضة لم تشهد مثل هذه المواكبة الإعلامية التي لقيها نِزال هذين الملاكمين الذي استمر التحضير له 5 سنوات، والأهم العائدات المالية المفترض أن تصل إلى 400 مليون دولار وهذا ما لم يشهده تاريخ الرياضة، علماً بأنه تردد أن من تابع المباراة على التلفاز في الولايات المتحدة وجب عليه دفع مبلغ 3100 دولار!


المهم أن هذه المباراة التي أُقيمت على حلبة لاس فيغاس، انتهت، وفاز بها مايويذر ليحتفظ بلقب وزن المتوسط وبسجلّه الخالي من الهزائم في 48 مباراة طيلة مسيرته التي يتبقى لها مباراة لتنتهي، على ما كشف الملاكم البالغ من العمر 38 عاماً عقب فوزه ليحصل على جوائز تصل إلى 120 مليون دولار، فيما سيحصل باكياو الخاسر بإجماع الحكام الثلاثة على مبلغ 80 مليون دولار.