أرست الاتصالات الفلسطينية أمس اتفاقاً مبدئياً على وقف إطلاق الصواريخ على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48، أعلن عنه الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الذي أعلن أيضاً عن مشروع في الأمم المتحدة لتحريك عملية السلام في المنطقة، فيما كان رئيس المجلس التشريعي عزيز دوك، «المنتخب ديموقراطياً»، يمثل أمام محكمة إسرائيلية، مددت اعتقاله.