■ في ظل الأجواء المحتدمة على الساحات الافتراضية بين اللبنانيين، لا سيّما على خلفية تسمية «شيعة السفارة»، وحفلة تبادل الاتهامات بين مختلف الأطراف اللبنانية المتصارعة، برز أخيراً هاشتاغ #لنعيش_مع_بعضنا. وهو وسم يحمل في طيّاته أداة شرطية.

هكذا راح المغرّدون يعبّرون عن آرائهم في هذه المساحة، وعن رؤيتهم لعيش اللبنانيين سوياً. ولعل أبرز هذه الشروط التكاتف ضد الصهاينة والتكفيريين، وعدم تآمر الشعب اللبناني على بعضه البعض.

■ شكل احتراق ملهى «سكاي بار» الليلي (بيروت ــ البيال) حديث الناشطين في الساعات الأخيرة. هذا الحريق الذي حوّل الملهى إلى مكان متفحم، دفع بهؤلاء إلى التضامن معه إلى حد تدوينهم عبارة Je Suis Sky Bar (أنا سكاي بار). هذا الحادث وعلى الرغم من مأسويته، فتح الباب كالعادة للسخرية. كقول أحدهم إنّ الحريق بدأ هناك صغيراً وعاد وتفاعل بسبب عدم تصديق فوج الإطفاء بأن «سكاي بار» «ولعان». علماً بأنّ «ولعان» على الطريقة اللبنانية تعني أن أجواء السهر صاخبة وفي أوّجها.
على خط النكات أيضاً، دخل نجم برنامج «شي. أن. أن.» عبد الرحمن العوجي الذي أسف لهذا الحادث لأنّ «الفتاة الغنية لن تأتي لاصطحابه إلى هناك على نفقتها».

■ أثارت إطلالة الإعلامية ماريا معلوف في برنامج «حرتقجي شو» على otv أوّل من أمس ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي. هذه المقابلة التي تخللتها كالعادة مواقف حادة ومثيرة للجدل، تداولها الناشطون بشكل واسع وردوا عليها، خصوصاً لجهة مواقف معلوف من «حزب الله» والجماعات التكفيرية. وكان واضحاً في هذه الإطلالة دفاعها عن السياسيين المنحازين إلى هذه الجماعات المسلحة، والمحرّضة على الجيش. ولم تخل هذه المساحة من بث أجواء من السخرية، لا سيّما من مادة «البوتوكس التي حقنت معلوف بها وجهها».