دخل رامي عياش مجال التمثيل في 2016، فلعب بطولتي فيلم «باباراتزي» ومسلسل «أمير الليل»، لكن أداءه كان ضعيفاً. من جانبه، لم يقدّم عادل إمام جديداً في تجربته الأخيرة في مسلسل «مأمون وشركاه» في رمضان الماضي.


كما أخفقت لطيفة التونسية في تجربتها الأولى في التمثيل الدرامي في مسلسل «كلمة سرّ»، وفشلت نيللي كريم في مسلسل «سقوط حرّ» بعدما أطلّت للعام الثالث على التوالي بشخصية مركّبة تعاني من أزمات نفسية. هذا الأمر أفقد العمل فرصة النجاح، وطالبها جمهورها بالتغيير. أما بالنسبة إلى الأعمال المشتركة، فقد أخفقت غالبيتها في تحقيق نجاح؛ أهمها مسلسل «جريمة شغف» لقصي خولي ونادين الراسي، كذلك مسلسل «يا ريت» لماغي بوغصن ومكسيم خليل. سورياً، لم يبرز في 2016 مسلسل ناجح على غرار «غداً نلتقي» 2015 (تأليف إياد أبو الشامات وإخراج رامي حنا)، بل سيطرت على الأعمال أخطاء في الإخراج أو السيناريو.