عام 2016، فازت المغربية ليلى سليماني (1981) بجائزة «غونكور» الفرنسية عن روايتها الثانية «أغنية هادئة» (منشورات «غاليمار»). تستند الرواية إلى جريمة حصلت في نيويورك عام 2012، حين قتلت الخادمة طفلي العائلة التي تعمل عندها.


تبدأ سليماني روايتها بالكشف عن تفاصيل الجريمة منذ البداية، لتترك الجزء الأكبر منها إلى المشاعر والأحاسيس التي خلّفتها، والأفكار الداخلية التي يتناقلها أفراد الأسرة: الأم المغربية الفرنسية ميريام وزوجها والخادمة التي تفشل محاولتها في الانتحار. مع طرقه إشكاليات عدة مثل الصراع الطبقي، حقق العمل نجاحاً كبيراً للكاتبة والصحافية التي تصدّرت لائحة «أكسبرس- أر.ت.أل»، للكتّاب الأكثر قراءة وتفضيلاً في فرنسا لعام 2016. بعدما انتقلت السنة الفائتة إلى المكتبة العربية عن «المركز الثقافي العربي»، ها هي الرواية تصدر باللغة الإنكليزية بنسختين هذا الشهر عن دار Penguin بعنوان «المربية المثالية» (The Perfect Nanny)، فيما ستصدر بنسخة ثانية عن دار Faber بعنوان «تهويدة» (Lullaby). دار Faber، ستقيم أيضاً لقاء مع سليمان في مناسبة صدور الترجمة الإنكليزية، إذ تحاورها الكاتبة البريطانية سام بيكر في مكتبة Waterstones في لندن مساء الثلاثاء 16 كانون الثاني (يناير) الحالي.