مباراة الافتتاح تجتاح «فايسبوك» بـ 58 مليون تعليق...


حظيت مباراة افتتاح المونديال التي فازت فيها البرازيل على كرواتيا 3-1 بنحو 58 مليون تعليق على موقع «فايسبوك» وهو خمسة أضعاف تعليقات المستخدمين على جوائز الأوسكار في وقتٍ سابق من العام، بحسب ما أفاد موقع التواصل الاجتماعي. وكان هدف نيمار الأول أكثر الأحداث التي حظيت بالتعليق، تلته ركلة الجزاء المثيرة للجدل. وقال فايسبوك في بيان: «يفوق هذا الرقم بأكثر من عشرين مرة سعة كل الاستادات المخصصة لكأس العالم». وذكر الموقع أن أكثر الفئات العمرية نشاطاً على الموقع خلال الافتتاح كانت المرحلة العمرية بين 18 و24 عاماً.

قميص وقُبلة من رونالدو!

بعد اقتحام مشجع شبيه بالنجم البرازيلي المخضرم رونالدينيو حصة تدريبية لمنتخب الأرجنتين لمعانقة النجم ليونيل ميسي، ها هي مشجعة برازيلية تقتحم تدريبات منتخب البرتغال لمعانقة النجم كريستيانو رونالدو وهي ترتدي قميص «الدون». لكن محاولة الشابة البالغة من العمر 22 عاماً باءت بالفشل بعدما تدخل رجال الأمن لإبعادها وسط ضحكات «سي آر 7» وزملائه. إلا أن أفضل لاعب في العالم، أبى أن يدع الفتاة تذهب «مكسورة الخاطر» فاستدعاها إلى داخل الملعب وسط فرحتها العارمة، والنتيجة: قميص بتوقيع رونالدو... وقبلة!

... و12 مليون تغريدة في 150 بلداً على «تويتر»

لفتت نسبة تفاعل المشاهدين مع المباراة الافتتاحية حيث جرى تبادل 12 مليوناً ومئتي ألف تغريدة على «تويتر»، بحسب ما أفاد موقع التواصل الاجتماعي.
وشارك أكثر من 150 بلداً في الدردشة حول المباراة على «تويتر» الذي بات يعد أكثر من 255 مليون مستخدم ناشط حول العالم. وكان نجم البرازيل نيمار، أكثر لاعب ذُكر، وخصوصاً بعد تسجيله هدفين للـ«سيليساو»، تلاه أوسكار الذي سجل الهدف الثالث ومارسيلو الذي سجل الهدف الأول في مرمى بلاده. ومنذ 10 حزيران، يقيس تويتر نسب استخدام الـ«هاشفلاغ» (هاشتاغ مستحدث نسبة لإعلام البلدان المشاركة)، لتحديد دعم المستخدمين للمنتخبات ومن يرون أنه سيكون بطلاً للعالم. وتتصدر البرازيل في عدد التغريدات حتى الساعة متقدمة على إسبانيا.

رقم قياسي لـ«تي أف ا» ايضاً

تابع مباراة البرازيل وكرواتيا 8,7 ملايين مشاهد على محطة «تي أف 1» الفرنسية. ويعد هذا الرقم قياسياً في البلاد لمباراة افتتاح المونديال، دون أن يكون منتخب «الديوك» طرفاً فيها.
وحظيت المباراة بنسبة 47% من المشاهدين الفرنسيين، بينهم 68% تراوح أعمارهم بين 15 و24 عاماً.