أردوغان: إسرائيل السبب


حمّل رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان التعنّت الإسرائيلي مسؤولية فشل محادثات السلام في الشرق الأوسط، داعياً المجتمع الدولي إلى التدخل لكسر الجمود.

وأعرب أردوغان، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره السوري محمد ناجي عطري في أنقرة، عن قلقه من أن «الجهود الأميركية لاستئناف المحادثات المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين تُركت من دون حل بسبب العناد الإسرائيلي»، مضيفاً «وعلى ضوء هذه الظروف، يجب على المجتمع الدولي ودول المنطقة أن تتدخل بجهود أكثر فعالية لفتح السلام».
(أ ب)

الاحتلال يحتفل بسرب «إيتان»

ذكرت مصادر عسكرية إسرائيلية، أمس، أن سلاح الجو الإسرائيلي احتفل باستيعاب أول سرب من الطائرات الحديثة من دون طيار، من طراز «إيتان»، مشيرة إلى أن «الطائرة اختُبرت بنجاح في عدة مناسبات، بما فيها الهجوم على قطاع غزة».
ويطال مدى الطائرة أيّ مكان في منطقة الشرق الأوسط، بما يشمل إيران، وترصد أيّ شيء من ارتفاع شاهق.
(الأخبار)

نتنياهو يتعهّد بإطلاق بولارد

تعهّد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، أمس، بالعمل على إطلاق سراح الجاسوس اليهودي الأميركي جوناثان بولارد، المسجون منذ 25 عاماً في الولايات المتحدة، بتهمة التجسّس لمصلحة إسرائيل.
وأفاد بيان بأن هذا التعهد كان أمام زوجة بولارد وعدد من أقاربه. وقال إن «بولارد أُرسل من إسرائيل، وأنا أثرت القضية أمام الرئيس (الأميركي باراك) أوباما، ووزيرة الخارجية (هيلاري كلينتون)».
(الأخبار)

عرقلة المصالحة الفلسطينيّة

أعلن مصدر فلسطيني مطّلع في دمشق، أمس، أن أفق تحقيق المصالحة بين حركتي «فتح» و«حماس» محدود جداً بسبب تدخل أطراف خارجية، وتحديداً أميركية وإسرائيلية، في الملف الأمني. وقال إن «فتح أبلغت حماس رغبتها في أن تكون جلسة الحوار المقبلة بعد منتصف الشهر الحالي، ولكن حتى الآن لم يُحدّد موعد».
(يو بي آي)


نجاد يطالب زرداري بتسليمه «الإرهابيّين»

طالب الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، أمس، نظيره الباكستاني، آصف علي زرداري، خلال اتصال هاتفي «بأن تعمل القوات الأمنية في باكستان سريعاً لاعتقال الإرهابيين وتسليمهم الى الجمهورية الإسلامية»، وذلك في إشارة الى جماعة «جند الله» المعارضة.
(يو بي آي)

روسيا والهند توقّعان على بناء مفاعلين نوويّين

وقّعت الهند وروسيا، أمس في نيودلهي، على سلسلة اتفاقات بقيمة تصل الى ثلاثين مليار دولار لبناء مفاعلين نوويين روسيين في الهند وتطوير مشترك لمقاتلة حربية من الجيل الخامس. واتفق الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف، ومضيفه رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ، على ضرورة حل النزاع بشأن برنامج إيران النووي من خلال الحوار. وأعرب عن تأييد بلاده للهند «المرشح القوي الذي يستحق» مقعداً دائماً في مجلس الأمن الدولي.
(رويترز)

«القاعدة» خطّط لتسميم الأميركيّين

كشفت وزارة الأمن القومي الأميركية، عن مخطط لتنظيم «القاعدة» يقضي بمهاجمة فنادق ومطاعم في البلاد، لكن ليس لتفجيرها بل لدس السم في الطعام الذي تقدمه. وأفادت شبكة «سي بي أس» الأميركية، بأن آخر الهجمات «الإرهابية» على أميركا تشمل استخداماً محتملاً للسم في اعتداءات متزامنة على فنادق ومطاعم في مواقع مختلفة في البلاد خلال عطلة نهاية أسبوع واحدة.
(يو بي آي)

ريتشاردسون: ننتظر أفعالاً من بيونغ يانغ

أعلن حاكم ولاية نيومكسيكو الاميركية، بيل ريتشاردسون، إثر زيارة لكوريا الشمالية، أمس، أن العالم ينتظر من بيونغ يانغ «أفعالاً لا أقوالاً».
وقال ريتشاردسون، الذي كان سفيراً لبلاده لدى الأمم المتحدة في مطار بكين، «أعتقد أن الكوريين الشماليين يدركون أنهم تصرفوا بسلبية كبرى مع المفاوضات وهم يريدون (الآن) التقدم في الاتجاه الصحيح».
(أ ف ب)




بريطانيا وروسيا تتبادلان طرد دبلوماسيّين

تبادلت بريطانيا وروسيا طرد دبلوماسي واحد من سفارتيهما في البلدين، حسبما أعلنت وزارة الخارجية البريطانية أمس، بعد اعتقال شابة روسية مطلع كانون الأول في بريطانيا بتهمة التجسس.
وجاء في بيان لوزير الخارجية البريطاني، وليام هيغ أنه «في العاشر من كانون الأول، طلبنا من سفارة روسيا في لندن إبعاد أحد أفراد طاقمها في بريطانيا. جاء هذا الطلب ردَّ فعل على الأدلة الدامغة على نشاطات أجهزة الاستخبارات الروسية ضد المصالح البريطانية».
(أ ف ب)

الكونغرس: «بي بي» وراء إطلاق المقرحي

أكد تقرير أصدره أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي، وجود دور للمجموعة النفطية البريطانية بريتش بتروليوم (بي بي) في الإفراج عن الليبي عبد الباسط المقرحي، في 2009، عندما أعلن الأطباء أن أمامه ثلاثة أشهر فقط على قيد الحياة.
وكتب أعضاء مجلس الشيوخ في تقرير بعنوان «عدالة مهانة»، «أن الأدلة تثبت أن الحكومة البريطانية كانت منهمكة بمستقبل عقد نفطي بقيمة 900 مليون دولار بين بي بي وطرابلس»، وأوضحوا أن هذا العقد هو «الأهم في تاريخ المجموعة».
(أ ف ب)

تهمة الإرهاب لشيشاني في كوبنهاغن

وجه مدعٍ دنماركي أمس، تهمة «الإرهاب» ومحاولة القتل إلى الشيشاني الأصل، لورس دوكاييف (24 عاماً)، الذي أُصيب بجروح في انفجار طرد مفخخ على الأرجح كان يعدّه للانفجار، حسبما ذكرت الشرطة، في فندق في كوبنهاغن في منتصف أيلول الماضي.
(أ ف ب)

غباغبو مستعد لإعادة فحص نتائج الانتخابات

قال الرئيس الحالي لساحل العاج، لوران غباغبو، أمس، إنه سيكون مستعداً لأن تعيد لجنة دولية فحص نتائج انتخابات متنازع عليها لتجنب نشوب حرب أهلية أخرى.
وأضاف غباغبو أن لجنة المراجعة يمكن أن تؤلَّف برئاسة الاتحاد الأفريقي.
(رويترز)