خاص بالموقع - منعت وزارة الخارجية الهندية جامعة محلية من تكريم الدلاي لاما، الزعيم الروحي للتيبت، بشهادة دكتوراه فخرية خشية إثارة غضب الصين.

وذكرت صحيفة «هندوستان تايمز» أن وزارة الخارجية أبلغت وزارة تنمية الموارد البشرية أن اقتراح جامعة «جاميا ميليا إسلامية» المتعلق بتكريم الدلاي لاما بشهادة دكتوراه فخرية «غير ملائم في هذه المرحلة».
وأشارت الصحيفة إلى أن الخارجية تسعى إلى تفادي غضب الصين، بعدما أعربت عن معارضتها على الرغم من موافقة كلّ الجهات المعنية على هذه الخطوة.
ونقلت عن مصدر حكومي قوله إن الهند لا تريد أن تزيد التوتر في علاقاتها مع الصين غير المستقرة أصلاً، بسبب سياستها تجاه إقليم كشمير المتنازع عليه مع باكستان.
وعلى الرغم من أن الدلاي لاما، الفائز بجائزة نوبل للسلام، حصل على شهادات تقدير من عدد من الجامعات العالمية غير أنه لم يحصل على أي شهادة من مؤسسة دراسات عليا صينية.
ويستقر الدلاي لاما في دهارامسالا في ولاية خسماتشال براديش في شمال الهند حيث أسست هناك إدارة التيبت المركزية (حكومة التيبت في المنفى) عام 1959 بعد سيطرة الصين على التيبت.

(يو بي آي)