خاص بالموقع- أعلن وزير الداخلية الإسباني، ألفريدو بيريز روبالكابا، اليوم، أن وقف إطلاق النار الذي أعلنته منظمة «إيتا» الباسكية الانفصالية أمس «غير كاف»، مطالباً إياها بـ«نبذ العنف كلياً ونهائياً». وقال للتلفزيون الرسمي «تي في اي» إن «هذا البيان بعيد جداً» عن نبذ العنف كلياً ونهائياً، الشرط الذي وضعته الحكومة الإسبانية لـ«إيتا» وذراعها السياسية، حركة «باتاسونا».


وأضاف روبالكابا أن «وزارة الداخلية لن تغير أبداً سياستها في مكافحة الإرهاب»، التي تنتهجها ضد المنظمة الانفصالية المسلحة.

وكانت «ايتا» قد أعلنت في شريط فيديو بثته أمس وقف إطلاق النار بعد عام لم تنفذ فيه أي هجوم، وتعرض خلاله العديد من عناصرها وقادتها للاعتقال. ولم توضح المنظمة ما إذا كان وقف إطلاق النار هذا دائماً أو مؤقتاً.

(أ ف ب)