خاص بالموقع - ألقي القبض على 15 شخصاً في تركيا أمس، بعد اتهامهم بالحصول على معلومات شخصية تتعلق بنحو 70 مليون مواطن تركي، أي ما يقارب العدد الإجمالي لسكان البلاد، وبيعها بشكل غير قانوني.

وذكرت وكالة أنباء «دوغان» التركية، أن المتهمين أوقفوا في سبع محافظات تركية ووجهت إليهم تهم بسرقة معلومات شخصية لمواطنين مثل عناوينهم وأرقام هواتفهم وأرقام بطاقات هوياتهم الشخصية.
وقالت مديرية الأمن في إسطنبول «حصلنا على لوائح تضم عناوين وأرقام هواتف وبطاقات هوية شخصية لسبعين مليون مواطن تركي».
ونفذت عملية القبض على المتهمين قوة مشتركة من مكافحة التهريب والجريمة وقسم مكافحة جرائم الانترنت التابع لمديرية الأمن في إسطنبول.
(يو بي آي)