قضيّة المبحوح: إيرلندا تطرد دبلوماسيّاً إسرائيليّاً


كشفت الحكومة الإيرلندية، أمس، أنها طلبت من إسرائيل سحب أحد العاملين في سفارتها في دبلن، بسبب استخدام جوازات سفر مزوّرة في عملية اغتيال القيادي في حركة «حماس»، محمود المبحوح، في دبي، في كانون الثاني الماضي. وقال وزير الخارجية الإيرلندي، مايكل مارتن، في بيان له، إنّ «إساءة استخدام جوازات سفر إيرلندية من جانب دولة تربطها بإيرلندا علاقات ثنائية وديّة، بل وصريحة في بعض الأحيان، أمر غير مقبول تماماً، ويتطلّب رداً قوياً». ورفض مارتن الكشف عن اسم المسؤول الإسرائيلي المعنيّ أو منصبه، احتراماً للتقاليد الدبلوماسية.
وأشار إلى أنّ المسؤول الدبلوماسي المعنيّ «ليس متّهماً أو يشتبه في ارتكابه أخطاءً محدّدة، لكنه ضحيّة أفعال الدولة التي يمثّلها».
وأوضح الوزير الإيرلندي أنّ «حقيقة كون جوازات السفر الإيرلندية المزوّرة استخدمها أعضاء في المجموعة نفسها التي حملت جوازات السفر البريطانية والأوسترالية المزوّرة، تقودنا إلى نتيجة لا مفر منها، وهي أنّ وكالة حكومية إسرائيلية هي المسؤولة عن إساءة الاستخدام، وعلى الأرجح عن تجهيز جوازات السفر الإيرلندية المزوّرة ذات الصلّة بقتل السيد المبحوح».
(رويترز)

تركيا تنتظر مليون سائح عربي

توقّع رئيس جمعية المستشمرين السياحيّين الأتراك، تورغوت غور، أن يزور بلاده في هذا العام، نحو مليون سائح عربي، سيعوّضون غياب الإسرائيليّين، الذين يُتوَقَّع أن يغيب منهم نحو 400 ألف سائح، كانوا سيزورون البلاد خلال الصيف، لولا جريمة «أسطول الحرية» وما تلاها ولا يزال، من تأثير سلبي على العلاقات التركية ـــــ الإسرائيلية. وعزا غور الارتفاع الهائل للسياح العرب لتركيا، إلى عوامل عدة، أبرزها إلغاء شرط تأشيرة الدخول مع دول عربية عديدة، إضافةً إلى النظرة الإيجابية للعرب إزاء تركيا، على خلفية موقفها من إسرائيل. وفي السياق، قدّر غور أن يقارب عدد السيّاح الأجانب إلى تركيا هذا العام نحو 30 مليوناً، وأن يُدخلوا ما يناهز 23 مليار دولار.
(الأخبار)

القدس: إقرار مشروع رمات شلومو... مجدّداً

صدّقت لجنة التخطيط والبناء في القدس المحتلة على مخطط بناء 1600 وحدة استيطانية في مستوطنة «رمات شلومو» شمال المدينة. وكان المخطط نفسه قد فجر أزمة في العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة في آذار الماضي، عندما أُقر المشروع إقراراً أولياً أثناء زيارة نائب الرئيس الأميركي، جوزيف بايدن، لإسرائيل.
وفي جلسة عقدتها أول من أمس، صدّقت اللجنة إجرائياً على محضر الجلسة السابقة الأمر الذي يعني منح المخطط الصلاحية اللازمة قبل إحالته على الاعتراض الشعبي. ونقلت صحيفة «معاريف» عن مصادر مكلفة بالمشروع قولها إن خطوة التصديق على المحضر هي خطوة تقنية، ولا تعني بالضرورة أن الحكومة تنوي الاستمرار في دفع المشروع قدماً.
(الأخبار)

عباس يجدد دعوة «حماس» إلى توقيع اتفاق المصالحة

جدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس مطالبة حركة «حماس» بتوقيع وثيقة المصالحة الفلسطينية، داعياً إلى فتح كل المعابر الإسرائيلية مع قطاع غزة المحاصر. وقال، في تصريح للصحافيين عقب لقاء الرئيس المصري حسني مبارك في شرم الشيخ: «لا مانع لدينا إذا وقّعت حماس الورقة المصرية من أن نؤلف حكومة انتقالية أو حكومة تكنوقراط، أو حكومة مستقلين».
(يو بي آي)

قرغيزستان: بدء استقرار الوضع

بدأ الوضع يستقر أمس في جنوب قرغيزستان الذي يشهد أعمال عنف أوقعت 170 قتيلاً، لكنّ الأزمة الإنسانية في أوزبكستان تثير قلقاً بعد تدفق عشرات آلاف اللاجئين إلى هذه الدولة المجاورة.
من جهة ثانية، أعلن مسؤول قرغيزي أنّ ماكسيم باكييف نجل الرئيس المخلوع كرمان بك باكييف الملاحق من الإنتربول أُوقف فور وصوله إلى بريطانيا. وتتهم السلطات الجديدة ماكسيم باكييف بالفساد والمشاركة في تنظيم أعمال العنف التي شهدتها قرغيزستان.
(أ ف ب)