خاص بالموقع- دعا الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية، إيران، إلى طمأنة المجتمع الدولي حول برنامجها النووي، وذلك في تصريحات نشرتها صحيفة «الوطن» القطرية في عددها الصادر اليوم. ودعا العطية طهران «إلى نزع فتيل الأزمة بطمأنة المجتمع الدولي إلى نياتها المعلنة». في المقابل، دعا الغرب أيضاً الى اللجوء «لوسائل أكثر تعاوناً وطمأنة وشفافية والابتعاد عن سياسة الكيل بمكيالين التي استخدمت في العراق سابقاً وتستخدم مع إيران حالياً». وقال إن «مجلس التعاون يتحسّس الخطر الناجم عن أية مواجهة عسكرية قد تقع في المنطقة»، مشيراً الى أن دول المجلس «تسعى من خلال دبلوماسيتها النشطة للتحاور مع جميع الأطراف للوصول إلى حل للأزمة». ويضم المجلس السعودية والإمارات والكويت وقطر وسلطنة عمان والبحرين.


من جهة ثانية، وصف العطية طلب إيران من شركات الطيران العربية عدم استخدام مصطلح الخليج العربي في رحلاتها بـ«التطرف في المواقف والرغبة في استغلال الرأي العام الداخلي والتقرب منه بخطاب قومي متطرف لن يعود بالنفع على إيران ولا على الدول العربية». ولفت الى أن «العرب يشكلون النسبة الأعظم من التركيبة السكانية على الساحل الإيراني من الخليج العربي».

(أ ف ب)