كشفت استطلاعات رأي أن مرشحة حزب التحرير الوطني الحاكم لورا شينشيلا، هي الاوفر حظاً للفوز في الانتخابات الرئاسية المقررة في كوستاريكا الأحد المقبل لاختيار خلف للرئيس اوسكار آرياس، لتكون أول امرأة تحكم البلاد. ويرجح فوز شينشيلا المدعومة من آرياس بالانتخابات من الدورة الاولى. وأظهرت استطلاعات الرأي نيل شينشيلا 41 في المئة، فيما حصد مرشح الحركة التحررية اليمينة اوتو غيفارا 22 في المئة، ومرشح اليسار الوسط، رئيس حزب حركة المواطنة اوتون سوليس 19 في المئة.

(أ ف ب)