خاص بالموقع - أغلق موقع «فايسبوك» الاجتماعي صفحة تكريمية للطيار الذي صدم بطائرته مبنى فدرالياً لمصلحة الضرائب الأميركية يوم الخميس الماضي في مدينة أوستن بولاية تكساس.

وذكرت صحيفة «نيويورك دايلي نيوز» أن مقدم البرامج الحوارية المحافظ جون ألفاريز أنشأ مجموعة على موقع «فايسبوك» لتكريم أندرو جوزف ساك بعدما قاد طائرته وصدم بها المبنى الفدرالي.
غير أن الموقع أزال هذه الصفحة في اليوم التالي على إنشائها وأرسل رسالة إلكترونية لألفاريز يبلغه فيها أن الموقع يمنع التعليقات التي تحثّ على الكراهية أو التهديد. وكان ألفاريز قد كرّس برنامجه يوم الجمعة للدفاع عن العمل الذي قام به ساك.
يذكر أن ساك كان قد أحرق منزله قبل أن يصدم المبنى بطائرته وقد ترك رسالة قبل الحادث يصب فيها جام غضبه على الحكومة الأميركية وتحديداً على مصلحة الضرائب. وقُتل ثلاثة أشخاص وجُرح اثنان آخران في الحادث، ويرجّح أن إحدى الجثث التي عثر عليها تعود لساك.

(يو بي آي)