خاص بالموقع

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى حلف شمالي الأطلسي، ديمتري روغوزين، أن الأمين العام للحلف، أندرس فوغ راسموسين، سيزور موسكو في بداية كانون الأول المقبل، لافتاً إلى إمكان إنشاء نظام مشترك للدفاع الصاروخي مع الأطلسي، وإلى أن بلاده تدرس إمكان استخدام تأثيرها السياسي على إيران بشأن برنامجها النووي.
ونقلت وكالة الأنباء الروسية «نوفوستي» عن روغوزين قوله في مؤتمر صحافي في موسكو إن «الزيارة ستجري، على الأرجح، في الأيام الأولى من كانون الأول بعد اجتماع وزراء دول مجلس روسيا ـ الناتو». وأشار إلى أن التحليل المشترك للتهديدات الأمنية هو أولوية في التعاون بين روسيا وحلف الأطلسي، مشيراً إلى أن روسيا تقدّمت باقتراحات لتحليل هذه التهديدات التي لا تتعلق بتهديدات الصواريخ فحسب، بل بالهجمات الإرهابية والتغيير المناخي والكوارث التي صنعها الإنسان.
ولفت روغوزين إلى أن بلاده ترى إنشاء نظام مشترك للدفاع الصاروخي مع حلف الأطلسي أمراً ممكناً، فيما أعرب عن قلق روسيا من البرنامج الصاروخي الإيراني، قائلاً «نريد أن نعرف كل شيء عن مستقبل هذه البرامج التي لا يمكن إلا أن تثير قلقنا». وكشف أن روسيا تدرس إمكان استخدام تأثيرها السياسي على القيادة الإيرانية، لأن الإجراءات المشدّدة قد تؤدي إلى سباق تسلّح في المنطقة.
(يو بي آي)