font color="gray">خاص بالموقع

نيويورك ـ نزار عبود
حلّ مطران القدس في المنفى، هيلاريون كبوشي، ضيفاً على مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير بشار الجعفري، في حفل عشاء تكريمي أقامه على شرفه بحضور وجهاء الجالية العربية في نيويورك ونيوجرسي وبنسلفانيا. وفي كلمته الترحيبية، وصف الجعفري كبوشي بأنه «قامة من قامات المقاومة، وتلميذ صادق للسيد المسيح على درب الآلام في فلسطين، وهامة من هامات الكرامة التي نحن بحاجة إليها اليوم أكثر من أي وقت مضى». ورأى أن المطران «يمثل تياراً مبدئياً أصيلاً يؤمن بعدالة القضية العربية الفلسطينية».

يذكر أن المطران الذي عانى السجن والتعذيب وتحمّل التنكيل على أيدي الاحتلال الإسرائيلي على مدى أربع سنوات في السبعينيات من القرن الماضي، وعاد وتعرض إبان حصار غزة للاعتقال عندما كان على متن مركب حاول كسر الحصار على قطاع غزة برفقة عدد من الأشخاص، قبل أن يعاد إطلاق سراحه.