بدأت منطقة وادي سوات (شمال غرب باكستان) بتطبيق الشريعة الإسلامية. وراجع قضاة في الشريعة 30 قضية، لكنهم أحالوا مقدّمي الدعاوى للشرطة التي سيقع عليها القيام بالوساطة أو التحقيق. وقال المسؤول الحكومي سيد محمد جافد إن مجموعة تتألف من سبع محاكم بدأت العمل في الوادي. لكن يبقى الوضع القانوني للمحاكم الدينية ملتبساً بعض الشيء، لأن الرئيس آصف زرداري لم يوقّع بعد على اتفاق لفرض الشريعة الإسلامية في سوات.

(أ ب)