أعطت كازاخستان، بعد طاجيكستان وروسيا، موافقتها المبدئية أول من أمس، على مرور الإمدادات المخصصة لقوات الاحتلال المسيطرة على أفغانستان بقيادة الولايات المتحدة، عبر أراضيها، بعد قرار قرغيزستان إغلاق قاعدة جوية أميركية

لديها.
وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الكازاخية، أرجان عشق باييف، في مؤتمر صحافي، أن «كازاخستان أعطت موافقتها على نقل معدّات ذات استخدام مدني براً عبر أراضيها لدعم القوات الأميركية في
أفغانستان».
وكان الرئيس القرغيزي، كرمان بك باكييف، قد طلب الأسبوع الماضي إغلاق قاعدة «ماناس» قرب العاصمة بشكيك.
ومن المفترض أن يصوّت البرلمان في قرغيزستان غداً الخميس على نص يصدّق فيه على هذا القرار.
وكانت لجنة الدفاع في برلمان قرغيزستان قد صوتت تأييداً لإغلاق قاعدة «ماناس»، المُعدّة لإمداد القوات الغربية المنتشرة في أفغانستان.
(أ ف ب، رويترز)