أعلن الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، أمس، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون سيزور موسكو في أيار المقبل في مناسبة الاحتفالات بالذكرى الـ 70 لانتصار الحلفاء في الحرب العالمية الثانية.

وقال بيسكوف في تصريح إلى وكالة أنباء «إنترفاكس» الروسية: «تأكدت مشاركة الزعيم الكوري الشمالي (في الاحتفالات) ونحن نحضر لوصوله». وستكون الزيارة الأولى للزعيم الكوري الشمالي إلى الخارج منذ وصوله إلى السلطة عام 2011.

وأشار بيسكوف في حديث لوكالة «يونهاب» إلى أن رؤساء 20 دولة أكدوا خططهم لحضور الاحتفال بالذكرى السبعين لانتصار الاتحاد السوفياتي في الحرب العالمية الثانية.
وكان الكرملين قد أرسل دعوة لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون لحضور الاحتفال.
وتحتفل روسيا كل سنة في التاسع من أيار بانتصار الحلفاء على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.

(الأخبار)