مقتل 7 أجانب في دبي


ذكرت الهيئة العامة للطيران المدني وشركة للخدمات النفطية أمس أن مروحية صدمت حفاراً للنفط قبالة ساحل دبي أول من أمس، ما أدى إلى مقتل سبعة أشخاص كانوا على متنها وإغلاق حقل رشيد للنفط.
وأضافت الهيئة والشركة أن المروحية كانت تقل أميركياً وبريطانياً وباكستانياً وفيليبينياً وفنزويلياً واثنين من الهنود، لم ينج أحد منهم.
(رويترز)

أفغانستان: مقتل 4 جنود من «الأطلسي»

قتل أربعة جنود من قوات الاحتلال التابعة للتحالف الغربي «ايساف» في أفغانستان خلال اليومين الماضيين.
وأعلنت «القوة الدولية المساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان» أن جنديّاً من القوة الدولية قتل أمس في انفجار قنبلة في الجنوب، وهو رابع عسكري يقتل في غضون يومين، فيما قتل ثلاثة جنود كنديين وأُصيب خمسة أول من أمس في هجوم قرب قندهار.
من جهة ثانية، قالت الحكومة الأفغانية إن الرئيس الأميركي جورج بوش تحدّث مع نظيره الأفغاني حميد قرضاي للتعبير عن الأسف لمقتل مدنيين في غارة جويّة الشهر الماضي أدت إلى مقتل 96 مدنياً معظمهم نساء وأطفال وأثارت غضب الأفغان.
(أ ف ب، رويترز)

واشنطن ضلّلت الشرطة الكندية

ادّعى الرئيس السابق للشرطة الملكيّة الكنديّة، جوليانو زاكارديلي، أن السلطات الأميركية ضللته في قضية رجل كندي اعتقل في نيويورك ورُحِّل إلى سوريا حيث سجن وتعرّض لتعذيب.
وقال زاكارديلي إن واشنطن «ضربت بكتاب القواعد عرض الحائط» في ما يتعلق بمهندس البرمجيات ماهر عرار الذي اعتقل أثناء توقفه في مطار «جيه.اف.كيه» في أيلول من عام 2002. وأشار زاكارديلي، لهيئة الإذاعة الكندية الثلاثاء الماضي: «أُفهمنا أنه سيفرج عنه وأنه سيأتي إلى كندا. ووصلت الطائرة، ولكن السيد عرار لم يخرج قط منها».
(رويترز)