اليمن: 8 قتلى في تفجير انتحاري


ذكر مصدر يمني مطّلع أنّ نحو ثمانية يمنيّين لقوا مصرعهم أول من أمس على أثر إقدام انتحاري على تفجير نفسه في مكتب البريد بمحافظة صعدة، في أقصى شمال اليمن، التي تشهد مواجهات بين الجيش وأتباع الزعيم الديني عبد الملك الحوثي.
وأوضح المصدر أنّ الانفجار وقع عندما أقدم الانتحاري على تفجير نفسه ما تسبّب بمصرعه مع سبعة آخرين كانوا في مكتب البريد في مدينة صعدة القريبة من الحدود السعودية. وكانت الاشتباكات قد تجدّدت بين الجيش والحوثيين في نيسان الماضي، وخلّفت الحرب بين الطرفين نحو خمسة آلاف قتيل وضعفهم من الجرحى والمعتقلين منذ أن اندلعت في 28 حزيران 2004.
(يو بي آي)

الأرجنتين: إقرار القانون الضريبي للحبوب

أقرّ مجلس النواب الأرجنتيني، أول من أمس، القانون الضريبي الذي أحالته الحكومة إليه بشأن الحجوزات المفروضة على مصدّري الحبوب، وذلك بـ129 صوتاً، مقابل 122 وامتناع نائبين.
وقد تمّ التصويت على المشروع، الذي أدى إلى صراع طويل على مرحلتين مع القطاع الزراعي، بعد نقاشات دامت 19 ساعة، وعقب عدد من التعديلات على القانون الأصلي لمصلحة المزارعين الصغار والمتوسطين. وينتقل القانون الآن إلى مجلس الشيوخ، حيث غالبية مؤيدة للحكومة أوسع من تلك التي تتمتع بها في مجلس النواب.
من جهتها، احتفلت الحكومة بالغالبية الضيّقة التي حصلت عليها، فيما تحدثت المعارضة عن «نصر سياسي». أما المزارعون، وعلى الرغم من خيبتهم، فقد رأت نقابتان من أصل الأربع التي تتزعّم حركتهم، أن التعديلات مفيدة وتنوي الآن العمل للحصول على تعديلات جديدة لدى التصويت على القانون في مجلس الشيوخ.
(الأخبار)

«اتّحاد المتوسّط»: حضور رئاسي كثيف

أكّد أحد مستشاري الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أنّ «كل رؤساء الدول والحكومات المتوسطية والأوروبية تقريباً»، سيحضرون إلى باريس في 13 تموز للمشاركة في قمة إطلاق الاتحاد من أجل المتوسط، فيما يتوقع أن يعقد الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت اجتماعاً ثنائياً على هامش القمة.
وقال هنري غينو، في مقابلة مع صحيفة «لو باريزيان ديمانش ـــــ أوجوردوي أن فرانس»، إنّ «الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة سيقدم ردّه إلى ساركوزي أبان لقائهما الثنائي الاثنين (اليوم)، على هامش قمة مجموعة الثماني في اليابان». وأضاف «لا شك أن تركيا ستحضر على أعلى المستويات»، أما ليبيا فـ«يفترض أن ترسل وزير خارجيتها كمراقب».
(أ ف ب)